إعدام مجانية التعليم ... جريمة ضد الشعب !

إحسان بطعم السياسة | المحكمة تقضي ب15 مليون كتعويض من شركة الطرق السيارة بالمغرب لفائدة مواطنة تعرض للرشق بالحجارة أثناء سياقتها | فلسطين في المزاد العلني: رغم الادانات الدولية حكومة الاحتلال تعطي الضوء الاخضرلبناء المزيد من الوحدات الاستيطانية | حصيلة انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة لليوم الجمعة 12 يناير 2018 والجدل القائم حول داء الليشمانيا الجلدية | مقترح قانون يرفع من إجازة الأم والأب عند الولادة | حوار مع رئيس منظمة التضامن الجامعي .. الحضن القضائي الوحيد للشغيلة التعليمية .. عبد الجليل باحدو: طول مساطر رد الاعتبار و تحقير الوزارة للأحكام القضائية | شعار (العصا لمن عصى) يثير الجدل داخل المؤسسات التعليمية ..القانون يجرمه والواقع يفرضه والآباء بين المؤيدين و الرافضين .. تلامذة وأطر تربوية وإدارية ضحايا العنف والتهم الباطلة | عقوبات تأديبية تغذي الشغب | تلاميذ يقودون حملة تضامنية بسفوح جبال الأطلس الكبير | تحقير حكم قضائي نهائي يقضي بإلغاء عمادة كلية بالمحمدية .. المحامي يؤكد عصيان إدارة التعليم العالي والمحكمة تحكم ابتدائيا بتعويض الضحيتين |
 
اخر الانباء


حصريات
العمل المتواصل يتسبب في إغماء مقدم شرطة داخل المعقل الاحتياطي بالمحمدية
آهٍ من هذه الحسيمة التي عطلت تفكيري !!!
تفكيك شبكة لترويج حبوب الهلوسة وحجز 1500 قرص مهرب من الجزائر
لا تنسى أمك... أمك..أمك...ثم أبوك
محكمة ابن سليمان تدين شقيق رئيس مجلس النواب بالنصب والاحتيال وتحكم عليه ابتدائيا بأربع سنوات نافذة
أحدث شركة وهمية وكان يصرف الأموال نقدا بلا حسيب ولا رقيب: الدرك الملكي يعتقل الليبي العقل المدبر لشبكة المخدرات الدولية فككت قبل سنتين بالمحمدية
هذا إلى مسؤولي الأمن والدرك والقضاء... برلماني يفاوض من أجل إطلاق سراح اللصوص والمنحرفين
المفتشيات العامة للوزارات: أي دور في الوقاية من الفساد ومكافحته؟ ... موضوع يوم دراسي للهيئة المركزية للوقاية من الرشوة
لصوص السيارات يفرضون أمنهم الخاص بابن سليمان: سيارة أخرى تسرق من أمام منزل صاحبها بحي لالة مريم
صور الانتحاريين منفذي هجمات باريس.. أربعة منهم فرنسيون وثلاثة منهم اقاموا في سوريا

 
إعدام مجانية التعليم ... جريمة ضد الشعب !
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google



علي لحبابي

كثيرة هي المواضيع المثيرة التي تشغل بال الرأي العام الوطني خلال الأسابيع الأخيرة منها :

  1. الزيارات الملكية الطويلة للعديدة من البلدان الافريقية .
  2. ما يسميه بن كيران البلوكاج الحكومي و بقاء المغرب بدون حكومة ولا برلمان لمدة تقارب الشهرين وما صاحب ذلك من تصريحات وتصريحات مضادة وشتائم وتهديدات هنا وهناك .
  3. التهاب أسعار الخضر والأسماك إثر هطول الأمطار والفساد الذي كشفت عنه هذه الامطار في أغلب مناطق الوطن .
  4. عزم الدولة إلغاء مجانية التعليم بالسلكين: الثانوي التأهيلي والتعليم العالي....
     

وهي مواضيع كلها أثارت الكثير من النقاش، إلا أن حذف مجانية التعليم هو الأهم، باعتباره التعليم رافعة أساسية للتنمية البشرية والإقلاع الاقتصادي، وبدون تكثيف الجهود للنهوض بأوضاعه المتردية وتجاوز اختلالاته البنيوية والهيكلية، وتطوير برامجه ومناهجه ، ستستمر المدرسة العمومية في إنتاج المزيد من المعطوبين والعاطلين. كما انه حق طبيعي لجميع الشرائح وليس امتيازا لأبناء الميسورين، وبالتالي فواجب الدولة رعايته وتطويره وتوفيره للجميع وهو ما لم يتوفر في تعليمنا منذ زمان فلماذا أشغل الناس اليوم، لأن الجمعية العامة للمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي صادق على مشروع الرأي، الذي كان تقدم به رئيس الحكومة في يوليوز 2016 إلى المجلس، حول مشروع القانون الإطار للمنظومة التعليمية المتعلق بإلغاء مجانية التعليم بالثانوي التأهيلي والعالي. وهو بالتأكيد إجراء استفزازي ومغامرة خطيرة، بل جريمة ضد الإنسانية تستوجب جر أصحابها إلى المحاكمة حتى قبل تنفيذه.

فبعد ما كان المواطن ينتظر الإقلاع بهذا القطاع وتجاوز كل العثرات التي وقفت بقصد أو بدونه في مسار هذا القطاع الحيوى الذي يقال بأنه القضية الوطنية الثانية بعد الوحدة التربية . والقطع مع مسلسل الفشل الذي ارتبط به لمدة تزيد عن عشرين سنة . حيث استنفد مجهودات كبيرة وصرفت من اجله أموال طائلة قبل مجيء الميثاق الوطني للتربية والتكوين الذي تبخرت الأحلام المعلقة عليه ليعقبه المخطط الإستعجالي الذي التهم الملايير بدون فائدة وبدون محاسبة .  فأقبر بدون ضجيج ليحل محله ما سمي الرؤية الاستراتجية للإصلاح 2015/2030 والذي وضعت له 23 رافعة للنهوض به . مشروع الرأي هذا والذي يحاول كل من رئيس المجلس ورئيس الحكومة المكلف التنصل من تحمل مسؤوليته بعدما أثاره من ردود فعل قوية من كل الطبقات الاجتماعية رغم ما يدعيه المسئولون كل من موقعه بأن إلغاء المجانية لا يعني إلا الطبقات الغنية علما أن أبناء الطبقات المسحوقة، هي من تلج مؤسسات التعليم العمومي، بينما يتجه أبناء الأثرياء إلى المدارس والمعاهد الخاصة والبعثات الأجنبية؟

إن أبواق بن كيران والسلطات المحلية والإقليمية جراء تداعيات القرار تحاول إيهام الناس بأن إلغاء المجانية هو مجرد توصية .في حين أن الأمر محسوم فيه منذ مدة تنفيذا للساسة العامة واستجابة لأوامر المنضمات المالية الدولية . فقد سبق أن أقر بن كيران بذلك خلال المؤتمر الخاص بالبنك الإفريقي للتنمية والمنعقد مؤخرا بآكادير لما قال بالحرف :" حان الوقت لكي ترفع الدولة يدها عن مجموعة من القطاعات الخدماتية، مثل التعليم والصحة، وأن ينحصر دورها في مساعدة الراغبين من الخواص في الإشراف على هذه الخدمات”،وهو نفس ما لمح إليه خلال أجوبته عن الأسئلة الشهرية في البرلمان . “وتلاه في نفس الاتجاه كل من محمد الوفا الوزير المكلف بالشؤون العامة والحكامة، الذي اعتبر بدوره قطاعي التعليم والصحة جد مكلفين لخزينة الدولة، ثم لحسن الداودي وزير التعليم العالي بالقول: “ لي بغا يقري ولادو يدير يدو فجيبو”. وعليه فإعدام المجانية في قطاع التعليم حلقة في مسلسل جهنمي تكلف بن كيران بتمريره والذي يشمل عدة حلقات مر منها لحد اليوم – ودائما باسم محاربة الفساد - تحرير المحروقات و ضرب صندوق المقاصة وحرية الإضراب ب”الأجرة مقابل العمل”ثم المرسومان المشؤومان حول فصل التكوين عن التوظيف وتقليص المنحة إلى النصف،والإجهاز على المكتسبات في مجال التقاعد والزيادات الصاروخية في الماء والكهرباء وصولا إلى إقبار التشغيل بالقطاع العام وتعويضه بنظام التعاقد، في انتظار رفع الدعم عن “السكر والبوطة”،ويعلم الله ما تخطط له الطغمة المستغلة لخيرات هذا الوطن مادامت الدولة قد وجدت في ابن كيران الشخص الأنسب، لتمرير ما عجز عنه سابقوه من قرارات جهنمية.
والمبرر الذي تقدمه الحكومة في كل القرارات الجائرة التي اتخذتها وتنوي اتخاذها في حق الوطن والمواطن هو ( الأزمة المادية ) مع العلم أن الدولة لم تفكر أن تقلص ( بل تزيد) من الأجور والتعويضات السخية لأعضاء البرلمان والوزراء والمدراء العامون للمؤسسات الكبرى وكبار الضباط والجنرالات وأعضاء المجلس الأعلى للتربية والتكوين ، كما لم تحاول الاستفادة من رخص الصيد في أعالي البحار أو رخص النقل أو رخص مقالع الرمال والأحجار ولم تجرؤ على العدالة الضريبية وفرض ضريبة التضامن على كبار المستفيدين من خيرات الوطن .


التاريخ : 5/12/2016 | الساعـة : 19:03 | عدد التعليقات : 1

Partager



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي أصحاب الموقع . :
6/12/2016 - معلم مسكين

هكذا هم المناضلون كلما استشعروا خطرا أو مكيدة تدبر ضد الطبقة العاملة توجهوا إلى المنابر الإعلامية للتنوير الرأي العام فهل من قراء قبل فوات الاوان كفانا كلاما فارغا في المقاهي ولنعد العدة للتصدي لهؤلاء الخونة
لا فض الله فوهك أيها المناضل





 

إحسان بطعم السياسة
 

 

عقار شيخ بضواحي ابن سليمان في المزاد العلني : فتاة تدعي أنه محتجز وطاقم جريدة يكيل الاتهامات لمسؤول دركي رفض مصاحبته من أجل اقتحام منزل بدون إذن وكيل الملك
 
شوف واسمع.. بين سندان القضاء ومطرقة الإقصاء تعيش أرملة بودا وأبناءها بضواحي القصر الملكي (الغزالة) ببوزنيقة جحيم المعاناة وتهديدات بالسجن والتشرد
 

 

حلقة جديدة من سلسلة شادين الستون للفنان والكوميدي الشرقي السروتي عن ممرات الراجلين بين الغرامات وقصور أداء البلديات
 
الزلزال الملكي في قالب كوميدي للفنان الشرقي السروتي
 
سلسلة شاديه الستون مع الشرقي حلقة اليوم عن مخدر الكالة
 
لا تفوتكم مشاهدة هذا الشريط .. أسي العثماني .. قبل تنزيل القوانين .. (نزل شوف حنا فين ؟؟ )
 
شوف واسمع .. سلسلة (شادين ستون مع الشرقي) تعود مع (الزلزال والكرة)
 
شوف .. العثور على صور مستشارين جماعيين ضمنهم البرلماني (مرداس) المقتول مدفونة بمقبرة بسطات
 
شوف واسمع : وصفها بقمة (ولا حاجة) ... صحافي مصري يكشف سر غياب ملك المغرب عن أي لقاء للقمة العربية منذ 12 سنة
 
شوف واسمع: بديل بريس والشروق المغربية ينفردان برسالة محمد السويسي إلى الملك محمد السادس ساعة قبل محاولة الانتحار حرقا قبالة محكمة المحمدية : لمن سنشتكي يا ملكنا العزيز؟ .. راحنا ضعاف ...
 


البعد القانوني في عريضة المطالبة بالإستقلال
 
في مسار الاتحاد الاشتراكي.. نزيف داخلي دائم وهدم ذاتي قائم؛ ومع ذلك...!!!
 
الأمازيغية بين الوأد المفعّل والقانون التنظيمي المؤجل
 
العمل النقابي، والعمل السياسي في المغرب: أية علاقة؟
 
من له مصلحة في إقبار الرياضة بمدينة بوزنيقة ؟؟؟ ....
 


بمناسبة اليوم الوطني للمرأة الذي يتزامن مع العاشر من شهر أكتوبر من كل سنة ... هدية الفايسبوكيون
 
بغض النظر عن ما قيل عن رئيس ليبيا المقتول معمر القذافي...هذه هي الخدمات التي كان يقدمها لشعبه
 


احصائيات الموقع
Sito ottimizzato con TuttoWebMaster

اليكسا

 

  ?????  ????? ???????  ???????  ???? ??????? ???? ???