مظاهر الفساد الإداري: الأسباب والمظاهر وطرق العلاج

يومان إضراب وطني لدكاترة المغرب بجميع الإدارات العمومية، والمؤسسات العامة والسبب: سوء الأوضاع وتجاهل الحكومة | حصيلة الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة لليوم الخميس لـ 22 فبراير 2018 | أمن البيضاء يوقف مروج لحبوب الهلوسة وحجز 800 قرص معظمها بمنزله بضواحي المحمدية | الاتحاد الدولي للنقابات يساند الحركة النقابية المغربية ضد القانون التكبيلي لحق الإضراب | بسبب إقصائهما من دعم المجلس الجماعي : أتليتيكو بوزنيقة ونجم الساحل يهددان بالانسحاب من البطولة | التوقيع على اتفاقية التعاون العلمي و التقني بين المغرب والهند | التوظيف بالتعاقد و أزمة المدرسة الخصوصية | إلى المحسنات والمحسنين.. فقير بعين عودة مريض وفي حاجة إلى من يسدد ثمن علمية جراحية بفرنسا | الاتحاد المغربي للشغل يتصدى لهجوم الحكومة على الحقوق و الحريات النقابية | خطير .. اسرائيل تمارس سياسة الضم الزاحف بتطبيق القوانين الاسرائيلية على المؤسسات الاكاديمية في المستوطنات |
 
اخر الانباء


حصريات
معلومة مهمة: شباط 2017 لن يتكرر إلا بعد مرور 823 سنة
موثق بوزنيقة بذر (مليار) زبائنه داخل الملاهي والعلب الليلة بعين الذئاب ... يستمر تهاطل الشكايات التي فاقت الخمسين في انتظار ضحاياه المهاجرين
أنقذوا هذه الأرملة بابن سليمان: مريضة وقد احترق كل أثاث منزلها تعيش رفقة طفليها حياة الفقر المدقع و التشرد ...
عقار ومستقبل إقليم ابن سليمان في المزاد العلني.. تحقيق تنشره بديل بريس في حلقات.. الحلقة 11: حقيقة نادي التنس والمسبح البلدي اللذان تحولا إلى ملجأ لمورجي المخدرات والمنحرفين وقطاع الطرق
مهرجان أفريكانو ... انفتاح على الثقافات الإفريقية أيام 17 و18 و19 دجنبر 2015 بمدينة المحمدية – المغرب
ظاهرة البناء العشوائي ببني يخلف تسببت في عزل عوني سلطة وإيقاف آخرين
قضية العراقي محبوكة وطرده من وظيفته شطط في استعمال السلطة : الحارس الدولي السابق بريء لدى الرأي العام والإعلام والقضاء في غياب أدلة قطعية
العثماني: محاربة الأمية تتطلب تعبئة شاملة من قبل مختلف الفاعلين
(رموك) محمل ب(الكاياس) يدهس سيارتين خفيفتين بضواحي المحمدية ويحيل سائقا على قسم الإنعاش بعد انحرافه وانقلابه عرض الطريق
لصوص يقتحمون صيدلية ببوزنيقة قبيل الإنصات للخطاب الملكي ويعتدون على الصيدلاني

 
مظاهر الفساد الإداري: الأسباب والمظاهر وطرق العلاج
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google



علي لحبابي

لقد أثير نقاش كثير حول الفساد الإداري أو إصلاح الإدارة العمومية خصوصا بعد الخطاب الملكي الذي خص جزءا منه لموضوع إصلاح الإدارة .وسأحاول الوقوف عند الفساد الإداري في إدارتنا المغربية سواء من حيث أسبابه أو مظاهره أو مضاره وكذا السبل التي أراها كفيلة بالتخفيف من وطأته .
كلمة الفساد ترتبط في أذهان الناس بالشر وكل الأشياء القبيحة الخارجة عن الضوابط الأخلاقية والدينية والقانونية ، وقد يختلف معناها العام من ثقافة إلى أخرى حسب المرجع الديني والاجتماعي والفكري . والفساد عامة عدة أنواع منها مثلا : الفساد السياسي والفساد الأخلاقي والفساد الاجتماعي والفساد الاقتصادي والفساد الإداري ... بحيث يمكن أن نلمس له تواجدا في كل مناحي الحياة . كما أنه قديم قدم البشرية قال تعالى " ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس ليذيقهم بعض الذي عملوا لعلهم يرجعون " ( الاية 41 من سورة الروم ، لكن يختلف أثره قوة وضعفا حسب الزمان والمكان . .لكن الفساد المنتشر في المجتمعات المعاصرة ومن وجهة نظر العديد من الباحثين يعد أشد فتكاً وأكثر تعقيداً ، بفعل التحولات التي شهدتها المجتمعات المعاصرة 
أما "الفساد الإداري"، الذي هو موضوعنا : فهو انحراف (الموظف) عن القيم الأخلاقية والدينية والضوابط القانونية أثناء ممارسة عمله بهدف تحقيق منافع ذاتية مادية أو معنوية . ويعد واحدا من أهم الأمراض التي تنخر مجتمعنا وتجره إلى الهاوية ما لم يتم إيقاف هذا الطاعون قبل فوات الأوان ، وتوقيفه أو على الأقل التخفيف من وطأته لن يتم عن طريق الخطب الرنانة والوعود الفارغة وتصوير فظاعة آثاره، ولا بوضع ترسانة قانونية عقيمة أو تشكيل لجن ومؤسسات رسمية بدعوى محاربته ، فلابد من وجود إرادة سياسية قوية لإيقافه بأسرع وقت ممكن .فالإصلاح كالعملية الجراحية وكل تأخير في إجرائها يضعف من حظوظ نجاحها ، والفساد المعشعش في إدارتنا ( الوزارة والجماعة ) كالطاعون لا يبقي ولا يدر ، رغم أن اكبر المكتوين به هم الفقراء الذين لا يملكون قدرة على تحمل تكاليفه , كما انه يقوض الخدمات الاجتماعية ، مثل الصحة والتعليم والتشغيل والسكن والماء والكهرباء وغيرها.
إن الأسباب التي تقف وراء ظاهرة الفساد الإداري كثيرة ، مصدرها ( السياسة العامة المتبعة في البلاد ) إضافة إلى :
 

كون الوظيفة الإدارية أهم مصدر( ربما الوحيد ) لضمان المستقبل والاستقرار لغياب البدا
 اعتماد الإدارة كميدان تتنافس فيه القوى السياسية و الاجتماعية المختلفة ،
 . كون الوظيفة الإدارية مصدرا للمكانة والهيبة،
 الحماية التي يتمتع بها المفسدون في الادارة والذين يكونون عادة واجهات للمفسدين الكبار.
 عدم وجود نظام سياسي فعّال يستند إلى مبدأ فصل السلطات وتوزيعها بشكل أنسب وتفعيل مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة
 ارتفاع مستوى الجهل والتخلف والبطالة.
 ضعف الأجور والرواتب الذي يدفع الى البحث عن مصادر اخرى للمادة او الى التراخي وعدم القيام بالواجب .
أما عن أهم مظاهر هذا الوباء فإنها متعددة ، وكلها تصب في منحى واحد هو تحقيق الأهداف المادية والمعنوية والأرباح على حساب المواطن وبمخالفة القانون ، ابرز هذه المظاهر :
 الرشوة :وهي حصول الشخص على منفعة تكون مالية في الغالب لتمرير أو تنفيذ أعمال هي من صميم واجباته المهنية . الرشاوى المدفوعة هي اهم طريقة للقفز على القوانين وهي العمود الفقري لكل أشكال الفساد
 المحاباة والمحسوبية : أي تفضيل جهة على أخرى في الخدمة بغير حق للحصول على مصالح معينة ، أو تنفيذ عمل مخالف للقانون لصالح فرد أو جهة ينتمي إليها الشخص كحزب ، أو عائلة ، أو منطقة دون أن يكونوا مستحقين له
 السرقات والاختلاسات : السرقة هي اختلاس أموال عامة لأغراض شخصية ، وكثيرون دخلوا إلى الوظيفة (بصندلة الصبع ) وأصبحوا أصحاب مشاريع كبيرة 
 الابتزاز : وهو التهديد لإرغام الغير على دفع مبالغ أو تقديم أشياء أو تنازلات خاصة. وكثيرا ما يستعمل من العاملين في الأجهزة الأمنية والسيادية 
 . استغلال المنصب العام : استغلال الوظيفة في الحصول على امتيازات خاصة ، او التصرف بالأملاك العامة بطريقة غير قانونية أو الحصول على بعض الصفقات التجارية او على إعفاءات ضريبية ، أو منح تراخيص للأشخاص أو للشركات بشكل غير قانوني وعدم احترام أوقات في الحضور والانصراف أو تمضية الوقت في قراءة الصحف واستقبال الزوار، والامتناع عن أداء العمل أو التراخي والتكاسل .
اما انعكاسات الفساد الادارية جد وخيمة على الدولة خاصة في الجانب الاقتصادي الذي يصيب فساده كل جوانب الحياة ، فالفساد الاداري يساهم في تدني كفاءة الاستثمار العام ويضعف جودة البنية التحية العامة بسبب الرشاوى التي تحد من الموارد المخصصة للاستثمار، كم وتسيء توجيهها أو تزيد من كلفتها.وقد يدفع الى تهريب الاموال الى الخارج ، كما له اثر مباشر في حجم ونوعية الاستثمار الأجنبي الذي تقف العراقيل الادارية المختلفة في وجهه ، كما يرسخ تركيز الثروة بيد اصحاب النفوذ ، 
من خلال استغلال أصحاب النفوذ لمواقعهم المميزة في المجتمع وفي النظام السياسي، مما يتيح لهم الاستئثار بالجانب الأكبر من المنافع الاقتصادية التي يقدمها النظام بالإضافة إلى قدرتهم على تجميع الأصول بصفة مستمرة مما يؤدي إلى توسيع الفجوة بين هذه النخبة وبقية أفراد المجتمع.كل ذلك يؤدي الى انتشار البطالة وتعاطي المخدرات وموت الاحساس الوطني واستعمال العنف بكل انواعه .....
اما التقليل من الظاهرة فرغم صعوبته فانه ممكن جدا ، فقط لابد من توفر النية الصادقة لدى المسؤولين و القطع النهائي مع مفهوم الدولة المخزنية القائمة ، عندها يمكن اتخاذ إجراءات عملية كفيلة بالقضاء على الفساد وآثاره ، إذ يمكن مثلا
 اتخاذ قرارات جريئة في مجال الأجور والتعويضات يطبعها تكافؤ الفرص والاهلية وضمان حد مقبول من العيش الكريم .
 الاختيار المناسب للعاملين من خلال المؤهلات بعيدا عن المحسوبية والزبونية والرشوة ...
 بناء وتنمية الوعي ضد ممارسات الفساد الإداري، عن طريق خطة إعلامية وتثقيفية شاملة وهادفة لتجاوز أسباب حالات الفساد الإداري، 
 تفعيل ادوار الأجهزة الرقابية للإشراف على متابعة الممارسات التي تتم من العاملين في الإدارات العمومية 
 ربط النضال ضد الاستبداد السياسي بالنضال ضد الفساد العام 

 


التاريخ : 17/11/2017 | الساعـة : 14:24 | عدد التعليقات : 1

Partager



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي أصحاب الموقع . :
16/2/2018 - الحسن لشهاب/بني ملال/ المغرب

عندما تكون قوة سلطةالمال اكبر من قوة سلطة العقل المتخلق ،فان كل شيئ جائز ،و ان الحل للبقاء فوق السلطة هو التسابق بكل الطرق نحن المال و الاغتناء،و حيث العالم يحكمه نظام اقتصاد سياسي ريعي غير متخلق ،فان الفساد بكل انواعه هو السبيل الوحيد لضمان كرسي الحكامة بين صناع القرارات ،انا واعود بالله من قولة انا،احوال بكل جهدي ان ابتعد عن الفساد،فكانت النتيجة هو تأخير الترقية من 10 سنوات الى 13 سنة،كما تعرضت لنقل تعسفي تم اندر يحتفظ به في ملفي الاداري ،و مع دلك كله فان جوابي كاب و مسؤول عن تربية اسرة لا يسمح لي ان اقلب المعطف او اشارك في الفساد....





 

ماذا عن العنف الجامعي ؟
 

 

عقار شيخ بضواحي ابن سليمان في المزاد العلني : فتاة تدعي أنه محتجز وطاقم جريدة يكيل الاتهامات لمسؤول دركي رفض مصاحبته من أجل اقتحام منزل بدون إذن وكيل الملك
 
شوف واسمع.. بين سندان القضاء ومطرقة الإقصاء تعيش أرملة بودا وأبناءها بضواحي القصر الملكي (الغزالة) ببوزنيقة جحيم المعاناة وتهديدات بالسجن والتشرد
 

 

حلقة جديدة من سلسلة شادين الستون للفنان والكوميدي الشرقي السروتي عن ممرات الراجلين بين الغرامات وقصور أداء البلديات
 
الزلزال الملكي في قالب كوميدي للفنان الشرقي السروتي
 
سلسلة شاديه الستون مع الشرقي حلقة اليوم عن مخدر الكالة
 
لا تفوتكم مشاهدة هذا الشريط .. أسي العثماني .. قبل تنزيل القوانين .. (نزل شوف حنا فين ؟؟ )
 
شوف واسمع .. سلسلة (شادين ستون مع الشرقي) تعود مع (الزلزال والكرة)
 
شوف .. العثور على صور مستشارين جماعيين ضمنهم البرلماني (مرداس) المقتول مدفونة بمقبرة بسطات
 
شوف واسمع : وصفها بقمة (ولا حاجة) ... صحافي مصري يكشف سر غياب ملك المغرب عن أي لقاء للقمة العربية منذ 12 سنة
 
شوف واسمع: بديل بريس والشروق المغربية ينفردان برسالة محمد السويسي إلى الملك محمد السادس ساعة قبل محاولة الانتحار حرقا قبالة محكمة المحمدية : لمن سنشتكي يا ملكنا العزيز؟ .. راحنا ضعاف ...
 


التوظيف بالتعاقد و أزمة المدرسة الخصوصية
 
الأطر الإدارة التربوية وتطور هويتهم المهنية
 
الدرس الألماني في مفهوم الديمقراطية وفي تدبير المفاوضات السياسية
 
الوجه الآخر للتوظيف بالتعاقد
 
توظيف الأساتذة بموجب عقود : قراءة في عقد التدريب المفضي إلى التوظيف بموجب عقد
 


بمناسبة اليوم الوطني للمرأة الذي يتزامن مع العاشر من شهر أكتوبر من كل سنة ... هدية الفايسبوكيون
 
بغض النظر عن ما قيل عن رئيس ليبيا المقتول معمر القذافي...هذه هي الخدمات التي كان يقدمها لشعبه
 


احصائيات الموقع
Sito ottimizzato con TuttoWebMaster

اليكسا

 

  ?????  ????? ???????  ???????  ???? ??????? ???? ???