الرئيسية / جرائم و قضايا / أمن البرنوصي يرد على السائح الإسباني بضبط برتغالي حاول إرشاء شرطي مرور …. بعد أن أوقف أربعة أشخاص ضمنهم امرأة حاولوا مساومة العناصر الأمنية مقابل الإفراج عنهم أو عدم تحرير مخالفات ضدهم

أمن البرنوصي يرد على السائح الإسباني بضبط برتغالي حاول إرشاء شرطي مرور …. بعد أن أوقف أربعة أشخاص ضمنهم امرأة حاولوا مساومة العناصر الأمنية مقابل الإفراج عنهم أو عدم تحرير مخالفات ضدهم

أوقفت شرطة المرور بالمنطقة الأمنية البرنوصي أول أمس الثلاثاء مغربي وبرتغالي مقيم بالمغرب، بعد محاولتهما إرشاء شرطة المرور بمبلغ 200 درهم، مقابل التغاضي على مخالفة تجاوز السرعة القانونية، التي ارتكباها السائقان على مستوى الطريق الساحلية. وعلمت الأخبار أنه تم إيقاف السائقين بمنطقتين ووقتين مختلفين. حيث تم إيقاف المواطن البرتغالي على مستوى شارع الشفشاوني، لأنه كان يقود بسرعة سيارة فارهة نوع (بورش). وبعد أن بدأ الشرطي يحرر له محضر المخالفة، عمد السائق الأجنبي إلى إخراج مبلغ 200 درهم من جيبه، وحاول تسليمها للشرطي الذي أوقفه. واعتبر أمنيون أن العملية، هي بمثابة رد قوي على السائح الإسباني، ورسالة توضح أن الفساد والرشوة لا وطن له، وأن المفسدين والمرتشين والراشين يمكن أن يكونوا في صفوف العرب أو الغرب. كما تم إيقاف السائق المغربي من طرف شرطة المرور الذين كانوا ينصبون سدا أمنيا بالمنطقة. بعد أن ضبط يقود بسرعة غير قانونية. وبعد أن طلبت منه وثائق السيارة، دس مبلغ 200 درهم وسط الوثائق. ليتم إيقافه واقتياده إلى مقر الدائرة الأمنية المعنية (القدس). وبعد تنقيطه اتضح أنه مبحوث عنه من أجل إصدار شيكات بدون رصيد. وكانت مصالح الأمن بالبرنوصي أول من أوقفت أشخاص متهمين بتقديم رشاوي لعناصر أمنية خلال شهر دجنبر من سنة 2014. بلغت في مجملها 3500 درهم. ويتعلق الأمر بأربعة أشخاص ضمنهم امرأة، حاولوا مساومة العناصر الأمنية، مقابل الإفراج عنهم أو عدم تحرير مخالفات ضدهم.وكانت فرقة الدراجين أوقفت شخصا مشتبها فيه على مستوى منطقة الشابو  بكريان طوما. بعد أن لاحظت ارتباكه. وبعدما طلبت منه إظهار بطاقة التعريف الوطنية، بدأ يلاعب الأمنيين، وسلمهم مبلغ 500 درهم، وهو يحاول توديعهم و الانصراف، إلا أن الفرقة الأمنية أوقفته، واقتادته إلى الدائرة الأمنية المحلية، وتبين بعد تنقيطه أنه (م.ع) من مواليد 1971، مبحوث عنه بموجب عدة مذكرات بحث وطنية لاتجاره في المخدرات. كما ضبط أمنيان رجل وامرأة يمارسان الجنس نهارا داخل سيارة خفيفة بمكان منعزل بسيدي مومن. وحاولا إرشاءهما بمنحهما مبلغ 1500 درهم، إلا أن الأمنيين أوقفاهما وساقوهما إلى المصحة الأمنية. ليتضح أن الرجل  (ع،ن) من مواليد سنة 1967، متزوج وأب لأطفال، وأن المرأة من مواليد سنة 1971، متزوجة بزوج يشتغل بدولة أوربية، ولهما أطفال. وبعد البحث معهما، اعترفا بأنهما على علاقة غير شرعية منذ خمس سنوات. كما أوقفت فرقة للدراجين سائق سيارة ميرسيديس بمدارة قرب حي آناسي، كان مرتبكا. وبعد أن تم فحص الصندوق الخلفي لسيارته، تم العثور على 25 مشموم من القنب الهندي والطابا. وحاول بدوره إرشاء الفرقة بمبلغ 1500 درهم. ليتم اقتياد الموقوف (ع،ق) من مواليد 1981.  

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *