الرئيسية / نبض الشارع / إلى هواة (العمرة) و(حج بيت الله) : بإمكانكم أن تعتمروا وتحجوا بدوار المعزة عين حرودة … أب يحتضر بسبب الإهمال والفقر وتلميذة مضطهدة نفسيا بعد محاولة اختطافها وطعنها بسكين

إلى هواة (العمرة) و(حج بيت الله) : بإمكانكم أن تعتمروا وتحجوا بدوار المعزة عين حرودة … أب يحتضر بسبب الإهمال والفقر وتلميذة مضطهدة نفسيا بعد محاولة اختطافها وطعنها بسكين

 

تعيش أسرة محمد رويزيع بمنطقة عين حرودة ضواحي المحمدية والدار البيضاء، فقرا وبؤسا شديدين. بعد أن ازداد الوضع الصحي  لرب الأسرة (محمد) سوءا، بسبب الشلل الذي أصابه، والتعفنات التي واكبت سوء علاجه، والتي بدأت تهدد بإصابة بأمراض خبيثة، قد تعجل من وفاته. بالإضافة إلى أن ما تعرضت ابنته البكر، من محاولة اختطاف وطعن بسكين في مناطق مختلفة من جسدها. من طرف منحرف اعترض سبيلها، عندما كانت متوجهة من منزلها بدوار المعزة الحجر إلى ثانوية الخوارزمي بالشلالات، التي تتابع دراستها بها. وهو ما سبب باضطرابات نفسية. وجعلها غير قادرة على متابعة دراستها، ومساعدة والدها المشلول من كل أطرافه، ماعدا العينين والفم.

قال محمد وهو من مواليد سنة 1963، في تصريح لبديل بريس، إنه أسرته تعيش فقرا مدقع. بعد أن أصبح عاجزا على توفير مداخيل مالية لهان بحكم أنه كان يعمل مياوم في الصباغة. كما أنه أصبح هو الآخر عالة على زوجته وأبنائه. وأنه يأمل في أن يبادر أي محسن أو محسنة من أجل تمكينه من العلاج. فهو لا يريد مالا. ولكنه يريد حمله إلى أي مصحة خاصة من أجل إنقاذ حياته.       

وكشف الضحية بحسرة وألم ما أصابه من عوز وشلل وتعفن. موضحا أنه تعرض يوم العاشر من شهر نونبر 2015، لحادثة سير. وقال إنه كان يسير ليلا على الطريق الوطنية رقم واحد قرب شركة التبغ، حين ضايقته سيارة. جعلته ينحرف في اتجاه حفرة (فوسي). ويسقط داخلها. مما جعله يصاب بتفكك للعظام والأعصاب على مستوى العنق. وإصابته بالشلل التام.  حيث تم نقله إلى المستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء. وتابع ( تم إهمالي داخل المستشفى لمدة ثمانية أيام، قبل أن يتم نقلي إلى الغرفة 11، حيث تم مدي ب(السيروم)، ووجبات أكل. وتم تأخير العملية لمدة 22 يوما. وبعد إجراء العملية الجراحية. أكدوا لي أن العملية نجحت). الضحية أكد أنه بعد مرور أسبوع من إجراء العملية، طلبوا من زوجته أن تخرجه من المستشفى، وأن تتابع علاجه بمنزله، مع البحث عن حصص للترويض. حيث حصل على عدة حصص من طرف محسن بالبرنوصي. لكن بسبب الشلل والحفاظات التي كانت دائما ملتصقة بجسده. بدأ يحس بآلام في ذبره وأسفل ظهره. ليكتشف بعدها أن تلك المنطقة تعفنت، وأصيبت بتقرحات والقيح. مما جعله يلجأ إلى طبيب مختص بدعم مالي من نفس المحسن الذي منحه 300 درهم. قام الطبيب بتنظيف مكان التعفن، والتخلص من اللحوم المتعفنة. لكن لاشيء تحسن. بسبب الفقر وقلة ما باليد.  

رقم هاتف الأب المريض  : 0660756141 

انظر الشريط الفيديو ممنوع على الأطفال والقلوب الضعيفة
http s://www.youtube.com/watch?v=InYMqpXetrg

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!