الرئيسية / جرائم و قضايا / إيقاف ثلاث نساء ينشطن في غسل الأموال الليبية المهربة ضمن شبكة الباخرة التنزانية 99 سنة حبسا و37 مليون غرامات في حق أفرادها ال14 المتهمين بتهريب المخدرات والتبييض

إيقاف ثلاث نساء ينشطن في غسل الأموال الليبية المهربة ضمن شبكة الباخرة التنزانية 99 سنة حبسا و37 مليون غرامات في حق أفرادها ال14 المتهمين بتهريب المخدرات والتبييض

أوقفت عناصر الدرك الملكي بالمحمدية أول أمس الخميس ثلاث نساء من ساكنة منطقة البرنوصي والمتهمات بجرائم غسيل الأموال والتابعات لشبكة الباخرة التنزانية ذات الطاقم السوري. ضمنهم سيدة في عقدها الثالث، كانت تنشط بمدينة الدار البيضاء، وخصوصا بأسواق درب غلف وبنجدية. وعلمت الأخبار أن السيدة كانت تتلقى الأموال الليبية المهربة من طرف ليبيين ميسورين أو أفراد عصابات السطو على الأبناك والمؤسسات المالية، المستفيدين من ثورة الربيع العربي. وأنها كانت تستثمر في تلك الأموال لعدة أسابيع قبل أن تعيدها إلى أصحابها بطرق نظيفة، مقابل نسب مائوية من تلك الأموال. وينتظر أن يتم تعميق البحث معهن، قبل أن يتم تقديمهن إلى وكيل الملك لدى ابتدائية المحمدية.  ومن جهة أخرى فقد أدانت المحكمة الابتدائية بالمحمدية الثلاثاء المنصرم 14 فردا من أفراد الشبكة الإجرامية المرتبطة بالباخرة التنزانية التي تم تفكيكها من طرف الدرك القضائي الملكي بالمحمدية. وقضت بما مجموعه 99 سنة حبسا نافذة وغرامات مالية بلغت 370 ألف درهم. ضمنهم السوريون التسعة أعضاء طاقم الباخرة، وليبيين وثلاثة مغاربة. واختلفت التهم بين التهريب والترويج الدولي للمخدرات وتبييض الأموال والنصب والاحتيال. وتلقى السوريون أفراد طاقم الباخرة التنزانية (إلاريا روز)، الذين تتراوح أعمارهم ما بين 20 و49 سنة، ما مجموعه 58 سنة حبسا نافذة، وغرامات مالية بلغت في مجملها 200 ألف درهم. حيث قضت المحكمة بثمان سنوات حبسا نافذة وغرامة 30 ألف درهم في حق فردين من أعضاء الطاقم وهما ربان الباخرة(أ،ي) ومساعده (ن،ش). وست سنوات حبسا نافذة وغرامة 20 ألف درهم في حق كل واحد من باقي الأعضاء السبعة الآخرين وهم (و،خ)،(و،س)، (أ،أ)، (ح،ش)، (أ،ع)،(ع،إ)، (خ،ع). كما قضت ب17 سنة و70 ألف درهم في حق ليبيين كانا بالدار البيضاء يستعدان لتهريب المخدرات، حيث تلقى أحدهما المدعو (ف،ج) 7 سنوات و30 ألف درهم، وتلقى الثاني (م،م)، 10 سنوات و40 ألف درهم غرامة. كما بلغت الأحكام المتخذة في حق المغاربة الثلاثة، 24 سنة حبسا نافذة وغرامات مالية بلغت في مجملها 100 ألف درهم. ويتعلق الأمر ويتعلق الأمر بالعقل المدبر ابن منطقة كتامة، وصاحب شركة صناعة الرخام وأحد مساعدهما. حيث تفرقت الأحكام بين سبع سنوات وغرامة 30 ألف درهم في حق المدعوين (ح.خ) و(ع.ك). و10 سنوات وغرامة 40 ألف درهم في حق (أ، أ).  ويستمر البحث مع موقوفين آخرين من أفراد الشبكة أو مقربين من بعض أعضاءها، وكذا يستمر الحث عن أسماء أخرى وطنية وأجنبية تم الاهتداء إلى هويتها.   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!