الرئيسية / جرائم و قضايا / إيقاف لص روع سكان مولاي رشيد بعد تعنيفه لشيخين مريضين وسرقتهما

إيقاف لص روع سكان مولاي رشيد بعد تعنيفه لشيخين مريضين وسرقتهما

أطاحت فرقة أمنية بمنطقة مولاي رشيد بالدار البيضاء منتصف الأسبوع الجاري أحد اللصوص المنحرفين، الذي نفذ عدة عمليات سطو تحت التهديد والتعنيف. كان آخر ضحايا رجلين مسنين، قام بتهديدهما بسكين، وتعنيفهما وإصابتهما بجروح ورضوض، قبل أن يسلب أحدهما مبلغ 1700 درهم، ووثائق خاصة بملف طبي لمرض السكري، وحافظة جيبية بها أوراق إدارية. وعلى إثر ذلك، انتقلت الفرقة الأمنية المتخصصة مع فرقة الدراجيين إلى عين المكان، وتمكنت من إيقاف الجاني بعد مقاومة شرسة مشهرا في وجه العناصر الأمنية مدية كبيرة. وتعميقا للبحث مع الموقوف فقد أسفر ذلك عن اعترافه بالمنسوب إليه، إلى جانب اكتشاف تورطه في مجموعة من السرقات عن طريق اعتراض سبيل المارة واقترافها بالخطف أو تحت التهديد بالسلاح الأبيض والضرب والجرح. وقد تبين انه موضوع عدة شكايات من نفس النوع. وقد قدم أمام النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء من اجل تعدد السرقات بالعنف وتحت التهديد بالسلاح الأبيض والضرب والجرح الخطيرين بواسطته وحيازته بدون مبرر شرعي، ومحاولة السرقة الموصوفة مع حالة العود.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *