الرئيسية / جرائم و قضايا / اختطاف واحتجاز واغتصاب ثلاث نساء ضمنهن تلميذة بالثانوي وطالبة غينية بكلية الحقوق

اختطاف واحتجاز واغتصاب ثلاث نساء ضمنهن تلميذة بالثانوي وطالبة غينية بكلية الحقوق

أطاحت الشرطة القضائية لأمن المحمدية خلال الأسبوع الجاري بالذئاب البشرية الثلاثة الذين قاموا بشكل انفرادي وعلى فترات مختلفة، باختطاف واحتجاز واغتصاب ثلاث نساء في أماكن مختلفة، ضمنهن قاصرتين وهما تلميذة بثانوية وطالبة غينية . فقد تم إيقاف  المدعو (ك.ع) من مواليد سنة 1992، المتهم باغتصاب واحتجاز سيدة في عقدها الثالث، وسرقتها تحت التهديد بالسلاح الأبيض والسكر البين، فيما لازال البحث جاريا عن شريكه وابن منطقته بني يخلف.  وذلك بعد أن اعترض بحديقة حي الراشدية، الضحية، وأرغماها تحت التهديد بالسلاح الأبيض على مرافقتهما إلى غابة عين تكي، حيث ضلا يمارسان الجنس عليها طيلة الليل. وفي الصباح سرقا منها سلسلة ذهبية وهاتف نقال ومبلغ 300 درهم، قيل أن يتركانها عارية في الخلاء. كما تم إيقاف (أ.ف) من مواليد سنة 1990، الذي قام باختطاف تلميذة بثانوية فلسطين، مباشرها بعد خروجها في حدود السادسة مساءا من المؤسسة. وكان الجاني يتربص بها على مستوى شارع محمد السادس، حيث تمكن من اقتيادها تحت التهديد بسكين إلى مكان مظلم ومنعزل بالقرب من الطريق السيار. ومارس الجنس عليها من دبرها وفرجها وافتض بكارتها. وأضيف إلى الجانيين طالب غيني بكلية الحقوق بالمحمدية، متهما باحتجاز فتاة غينية قاصر وهتك عرضها بالعنف. وكانت القاصر (17 سنة) وهي طالبة بنفس الكلية، تقدمت بشكاية في الموضوع لدى الشرطة القضائية، أكدت فيها أنه استدرجها إلى منزل يكتريه بحي رياض السلام في حدود الرابعة زوالا، ومارس عليها الجنس بالقوة مرتين، وضل يحتجزها حتى العاشرة ليلا من نفس اليوم. بعد إيقاف الطالب اعترف بالمنسوب إليه، وتم تقديمه يوم الثلاثاء الماضي أمام الوكيل العام للملك باستئنافية البيضاء. لكن ضل الغموض يلف سن الطالبة التي تتابع دراستها بالسنة الأولى بكلية الحقوق.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *