الرئيسية / بديل رياضي / الإفلاس الرياضي بالمحمدية وبوزنيقة: فضائح التسيير تنتهي بسقوط الوفاق والاتحاد إلى القسم الوطني الثاني

الإفلاس الرياضي بالمحمدية وبوزنيقة: فضائح التسيير تنتهي بسقوط الوفاق والاتحاد إلى القسم الوطني الثاني

غادر  ناديا وفاق بوزنيقة واتحاد المحمدية لكرة القدم اليوم الأحد القسم الوطني الأول للهواة، بعد أن انهزم فريق الوفاق أمام مضيفه شباب العرائش بهدف نظيف في إطار الدورة الأخيرة من البطولة. كما خسر  فريق الاتحاد بميدان مضيفه الاتحاد الاسلامي الوجدي بنفس النتيجة. والتحق فريق بوزنيقة المستفيد من منح سنوية قياسية ليلتحق بجاره نادي حسنية ابن سليمان الذي أضاع الصعود.. ليتأكد بذلك المأساة التي تعيشها كرة القدم بإقليمي المحمدية وابن سليمان. في ضل ما تعرف المكاتب المسيرة لهذه الفرق من ارتباك وصراعات داخلية بين أعضاءها. جعلت البعض يطرق أبواب القضاء. والنموذج بمدينة بوزنيقة، حيث تم الاستماع منتصف الأسبوع المنصرم إلى الرئيس الحالي والسابق وأمين المال سابق. إضافة إلى أن الوفاق تسير برئيسين بعد أن عقد المنخرطون جمعا عاما استثنائيا، وتم انتخاب الرئيس طارق السعيدي بدلا من يوسف الراحي. هذا الأخير الذي لازال هو الرئيس المشرف، بعد أن رفض باشا المدينة تزكية الجمع العام الاستثنائي الذي أفرز انتخاب الرئيس الجديد والذي نظم بالشارع العام. بسبب معن المنخرطين من ولوج دار الشباب.      

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *