الرئيسية / السياسية / البرلماني الاتحادي مزواري يطلق النار على وزير الخارجية مزوار: بعد تسميته روسيا بالاتحاد السوفياتي

البرلماني الاتحادي مزواري يطلق النار على وزير الخارجية مزوار: بعد تسميته روسيا بالاتحاد السوفياتي

 

 

أطلق البرلماني الاتحادي مهدي مزواري النار على وزير الخارجية والتعاون صلاح الدين مزوار، من خلال تدوينه له. بخصوص التصريح التلفزيوني للوزير، والذي سمى الجمهورية الروسية بالاتحاد السوفياتي الذي تم تفكيكه منذ عدة سنوات. وقال مزواري الكاتب الإقليمي لحزب الوردة بالمحمدية أنه لم يكن يريد التعليق على زلة الوزير والأمين العام لحزب التجمع الوطني للأحرار. لأن التعليق يصعب في مثل هاته الحالات. قبل أن يجد الأعذار للوزير . موضحا أنه كان مشغولا بأشياء أخرى، عندما تفكك المعسكر الشرقي وسقط جدار برلين. وأنه لم يكن يتوقع أن يطرح عليه يوما هذا السؤال، ولم يكن يعرف أنهم سيأتون به إلى عالم السياسة.  وكان الوزير ارتكب زلة كبيرة في رده على سؤال تلفزيوني  حول الوضع في سوريا وسبل إيجاد حلول له….حيث قال … الأساسي اليوم أن يكون هناك تفاهم بين القوتين الأساسيتين الفاعلتين في روسيا، وأقصد هنا الولايات المتحدة الامريكية والاتحاد السوفياتي…

 

وهذه تدوينته :

 
في الحقيقة ما كونتش باغي نعلق حيث يصعاب التعليق على هاد الشي…..ولكن 
و لكن معذور السي مزوار حيث نهار تفكك المعسكر الشرقي و راب حائط برلين، كان مشغول بأشياء أخرى و ما كانش متوقع يجيه شي نهار هاد السؤال حيث ماكانش عارف راسو غيجيبوه للسياسة …. 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!