الرئيسية / السياسية / الجامعة الوطنية للتعليم حاضرة في مسيرة الأحد 5 مارس: وصفت مشروع نظام التقاعد ب(المشؤوم) و(الملعون) وطالبت بإسقاطه

الجامعة الوطنية للتعليم حاضرة في مسيرة الأحد 5 مارس: وصفت مشروع نظام التقاعد ب(المشؤوم) و(الملعون) وطالبت بإسقاطه

 

 

أعلن المكتب التنفيذي للجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل عن مشاركة الجامعة الوطنية للتعليم  UMT  في المسيرة الوطنية الاحتجاجية التي دعت لها التنسيقية الوطنية لإسقاط خطة التقاعد يوم الأحد 05 مارس 2017 ابتداء من الساعة العاشرة صباحا بباب الحد بالرباط ، تحت شعار: لا للمشروع الحكومي المشؤوم لتفكيك أنظمة التقاعد ونضال مستمر من أجل إسقاطه. ودعت كافة مناضليها وفروعها إلى تجسيد حضورها المكثف في هذه المحطة النضالية. وجاء في بيان للنقابة التعليمية أن قرار المشاركة يعود إلى موقفها المناهض لتفكيك أنظمة التقاعد واستهداف المكتسبات التاريخية للموظفين والموظفات ، وانسجاما مع مواقف المنظمة العتيدة (الاتحاد المغربي للشغل) المناهضة لكافة المشاريع والقوانين التراجعية والتخريبية للحقوق والمكتسبات، والمتشبثة بالنضال قصد مواجهتها. ومن أجل تحقيق مطالب الطبقة العاملة وصون كرامتها، وامتدادا للموقف التاريخي المشرف للاتحاد المغربي للشغل من الخطة الحكومية المدمرة لنظام التقاعد القائمة على الوصفة الملعونة " اقتطاع أكثر ، مدة عمل أطول ومعاش أقل "، والذي جسده نضاليا في معارك نضالية متواصلة. موضحا أن جلسة الأربعاء المشؤوم ليوم 28 يونيو 2016، الذي مررت فيها الحكومة المنتهية ولايتها مشاريعها التخريبية لمكتسبات الموظفات والموظفين الخاصة بالتقاعد ، حين صوت ممثلو الاتحاد المغربي ب(لا) ضد المشروع الذي وصفه المكتب النقابي ب(الملعون)، معبرا عن انحيازهم لمصالح الموظفين والموظفات و دفاعهم عن مكتسب تاريخي تم انتزاعه عبر نضال نقابي وعمالي مرير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!