الرئيسية / نبض الشارع / الجديد على أرض الواقع : مخاض العالم الأزرق السليماني يفرز مولودا جمعويا باسم (لمسة)

الجديد على أرض الواقع : مخاض العالم الأزرق السليماني يفرز مولودا جمعويا باسم (لمسة)

 أفرز مخاض العالم الافتراضي الأزرق (الفايسبوك) الذي أطلقه مجموعة من دعاة التكافل والتنمية الثقافية والاجتماعية بمدينة ابن سليمان باسم (لمسة دفء)، عن ولادة حقيقية لجمعية لها نفس الأهداف. وتحمل اسم (جمعية لمسة  للتنمية و الثقافة). وقد تم عقد جمعها التأسيسي مساء أمس الجمعة بالفضاء الجمعوي جمعية الزيايدة. وخلصت إلى تشكيل مكتبها المسير برئاسة الفاعل الفايسبوكي (مصطفى العسال). واعتبر بيان تأسيسي للجمعية  أن العمل الجمعوي رافعة أساسية للتنمية الثقافية و الاجتماعية و الحقوقية.  وأن المولود الجديد جاء لسد الخصاص الذي يعرفه المجتمع المغربي عموما و إقليم بن سليمان على الخصوص في مجال التكوين و التأطير و الخدمات الاجتماعية و الإنسانية.

مبرزا  إيمان المجموعة المؤسسة بضرورة العمل التطوعي، الذي يعتبر واجبا وطنيا، نابع من حب وسخاء الوطن و الرغبة في خدمة ساكنة الإقليم. وأن تلكم هي الدافع التي جعلت مجموعة من الفعاليات و النشطاء من أبناء إقليم بن سليمان يبادرون إلى المساهمة إلى جانب كل الشرفاء و الغيورين في تحقيق التنمية الثقافية و الاجتماعية و الحقوقية و الرياضية و البيئية، عبر تأسيس هذه الجمعية.

ولخص البيان أهداف الجمعية فيما هو:

 

…  إنساني : الاهتمام بالمشردين و أطفال الشوارع و الفقراء و ذوي الاحتياجات الخاصة

 

. ثقافي : تنظيم ندوات فكرية و محاضرات و مهرجانات تعنى بالقضايا الجوهرية للشعب المغربي و تهدف لتخليق الحياة العامة و التربية على المواطنة و حب الوطن و حقوق الإنسان كما هو متعارف عليها دوليا و كذا التربية على احترام الأملاك الخاصة و العامة

 

… اجتماعي: المساهمة إلى جانب الشركاء في إيجاد السبل الكفيلة للنهوض بالوضعية الاجتماعية لساكنة الإقليم و ذلك عبر القيام بدراسات ميدانية للوقوف على إمكانيات الإقليم و احتياجاته و البحث عن حلول لمشاكله. و كذا دعم المشاريع الكفيلة بتحسين القدرة الشرائية للمواطن السليماني

 

 … رياضي: المساهمة في تطوير الرياضة بالإقليم عبر تنظيم دوريات رياضية و ندوات تختص في الرياضة و إشراك ذوي الاختصاص من أجل إيجاد مقترحات لتطويرها   

 

 … بيئي: المحافظة على البيئة و نظافة الإقليم و الحفاظ على ثروته الغابوية

. و لأجل تحقيق ذلك أكد البيان أن مكتب الجمعية سيسعى إلى الاعتماد على الشراكات مع الفاعلين و المختصين سواء من المجتمع المدني أو المؤسسات العمومية أو القطاع الخاص و كذا الاستعانة بالخبرات و الكفاءات المحلية و الوطنية و ذلك لتكون الجمعية إطارا فاعلا في الإقليم.  كما سيسعى إلى الاعتماد على مقاربة النوع سواء في هياكل الجمعية أو في أنشطتها.

مشيرا إلى أن الجمعية لا تعتبر نفسها بديلا عن جمعيات المجتمع المدني بالإقليم بقدر ما تعتبر نفسها إضافة نوعية للحقل الجمعوي المحلي.  وإنها مفتوحة في وجه الجميع و باب الانخراط مفتوح في وجه  كل الشرفاء و الغيورين على الإقليم.

 

وجاءت باقي تشكيلة المكتب على الشكل التالي:

 

 الرئيس: المصطفى العسال…  نائبه الأول: سعيد نزغان … نائبه الثاني : خليل لحمامي … نائبه الثالث : لمياء لشقر  … أمين المال: التهامي مفطوم …  نائبه: يوسف بنصباحية … الكاتب العام: منتصر بوعبيد … نائبه: سارة العسال … المستشارون المكلفون بمهام : يونس قاسمي، نور الدين عارب، إسماعيل قسيري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!