الرئيسية / جرائم و قضايا / الحادث ضل غامضا بعد أن أشعل صراع الحدود بين الأمن والدرك … سيارة خفيفة تدهس كوكبة للدراجات النارية بابن سليمان وتخلف قتيلا وثلاثة جرحى

الحادث ضل غامضا بعد أن أشعل صراع الحدود بين الأمن والدرك … سيارة خفيفة تدهس كوكبة للدراجات النارية بابن سليمان وتخلف قتيلا وثلاثة جرحى

أثارت حادثة سير خطيرة وقعت ليلة أول أمس السبت، قرب مدار الحضري لمدينة ابن سليمان على مستوى الطريق الجهوية المزدوجة رقم 313، جدلا كبيرا في صفوف شرطة ودرك المرور. حول من له الحق في الإشراف عليها، وتحرير المحاضر. إذ امتنع الطرفان في البداية عن الحضور، إلى عين المكان، حيث دهست سيارة خفيفة نوع (أونو) خضراء اللون، مجموعة من الشباب الذي كانوا يتسابقون على متن دراجات نارية في حدود الحادية عشر ليلا. وتسببت في مقتل أحد الشبان، وإصابة ثلاثة آخرين بجروح متفاوتة الخطورة. حيث تم نقل أحدهما على وجه السرعة إلى المستشفى الجامعي ابن سينا بالرباط، بعد أن تأكد تعرضه لضربة قوية على مستوى الرأس. وضلت كل من العناصر الدركية الأمنية متشبثة بقرارها، على أساس أن الحادث وقع قبل بلوغ المدار الحضري الذي يعتبره الأمنيين الفاصل بينهم وبين الدركيين. وعلمت الأخبار أن الصراع بينهما، تسبب في عدم إجراء عمليات التصوير ورسم عناصر الحادثة، وتحرير المحاضر الأولية ميدانيا. إذ تم نقل جثة الضحية المتوفي (ع،ب)، البالغ من العمر21 سنة. كما نقلت سيارة الإسعاف التابعة للوقاية المدنية باقي الجرحى. كما اختفت المعالم الحقيقية للحادث، ولم يعرف كم عدد الدراجات النارية التي كانت تسير في الكوكبة قبل اختراقها من طرف السيارة، كما لم يعرف بعد من تسبب في الحادث، وهل فعلا كانت الشبان يتسابقون حين تم دهسهم من طرف سائق السيارة. وأفادت مصادرنا أن اثنين من بين المصابين، تلقيا الإسعافات الأولية، وانصرفا، ويتعلق الأمر ب(م،ر) ابن 20 سنة، و (أ،ب) الذي يكبره بسنتين. بينما نقل الضحية الرابع (أ،ق) في حالة حرجة إلى مستشفى الرباط. يذكر أنه تم العثور في مكان الحادث على صحن وحذاء رياضي و(صندالة)، وكرسي دراجة نارية بالإضافة إلى الدراجة النارية التي تخص الضحية المتوفي. كما تم العثور على لوحة أرقام السيارة التي ارتكبت الحادث. وكان سائق السيارة قدم نفسه تلقائيا إلى مركز الدرك الملكي بابن سليمان.

  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *