الرئيسية / نبض الشارع / الشاحنات وسيارات الأجرة تحاصر مقر عمالة ابن سليمان في اعتصام مفتوح وأبرز مطالب المهنيين التخفيض من أسعار المحروقات: انعدام محطة والنقل السري ومشاكل المأذونيات تؤرق سائقي التاكسيات

الشاحنات وسيارات الأجرة تحاصر مقر عمالة ابن سليمان في اعتصام مفتوح وأبرز مطالب المهنيين التخفيض من أسعار المحروقات: انعدام محطة والنقل السري ومشاكل المأذونيات تؤرق سائقي التاكسيات

تعيش مختلف مدن وحواضر المملكة المغربية منذ أيام على وقع احتجاجات رواد قطاع النقل الطرقي (أصحاب الشاحنات وسائقي سيارات الأجرة). توحدت حول مطلب التخفيض من أسعار الوقود وإنصاف مهني القطاع. وتعرف مدينة ابن سليمان منذ يوم أمس نفس الاحتجاجات التي تحولت إلى ما يشبه الاعتصامات. حيث تحيط العشرات من الشاحنات وسيارات الأجرة من الصنف الأول بمحيط مقر عمالة ابن سليمان. وقد تم تنظيم صباح اليوم الثلاثاء وقفتين احتجاجيتين متفرقتين بالقرب من مقر العمالة. تحت إشراف الاتحاد الديمقراطي المغربي للشغل.

وتختزل مطالب المهنيين العاملين بأسطول سيارات الأجرة بالإقليم. في الزيادات الصاروخية لأسعار مادة (الغازوال) والتي اثرت بشكل كبير على مداخيلهم اليومية، في غياب أي تدخل للسلطات المحلية. كما أشاروا في تصريحاتهم وبلاغ النقابة الى معاناة المهنيين في ملفات النزاعات بين المهنيين وأصحاب المأذونيات(الكريمات)، وانعدام محطات خاصة لوقوف سيارات الأجرة، وارتفاع الضرائب الجبائية المفروضة على المهنيين دون توفير شروطها، ومعاناة المهنيين مع ظاهرة النقل السري بجميع انواعه، وعدم احترام النقل الحضري لبنود دفتر التحملات الئي يربطه بالمجلس الإقليمي ابن سليمان.

فيما لخص المكتب الوطني للنقابة مطالب مهنيي النقل الطرقي في ارتفاع أسعار المحروقات وطالبوا بالتدخل الفوري لرئيس الحكومة من اجل فتح حوار جاد ومسؤول مع المهنيين في القطاع. وحمل الوزارات المسؤولة على القطاع المسؤولية ،في بلاغ له. بسبب ما اعتبره صمتها وتفرجها على الأوضاع المزرية التي يعيشها المغرب والمهنيين على حد سواء. كما طالب بتفعيل مقتضيات دستور المملكة والمتعلقة بربط المسؤولية بالمحاسبة. ودعا المهنيين الى التجند لخوض نضالات يخولها الدستور من اجل انصافهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *