الرئيسية / بديل ثقافي / الصبيحي يوزع بسخاء دعم وزارة الثقافة على (البيغ) وجمعيات مسقط ٍرأسه

الصبيحي يوزع بسخاء دعم وزارة الثقافة على (البيغ) وجمعيات مسقط ٍرأسه

انتقد محمد أكيام رئيس الجمعية المغربية للفنون والثقافات في تصريح لبديل بريس نتائج دعم المشاريع الثقافية والفنية في قطاع الموسيقى والفنون الكوريغرافية برسم الدورة الأولى لسنة 2016، من طرف وزارة الثقافة. والتي مكنت (البيغ) من دعم مالي بلغ  64 مليون سنتيم من أجل تنفيذ أربعة مشاريع فنية مقسمة على ثلاث مجالات. في الوقت الذي تم فيه إقصاء مجموعة من العاملين في القطاع  الفني والموسيقي. كما أثار أكيام استفادة تسع جمعيات من مدينة سلا من أصل 31 جمعية مستفيدة بالمغرب، من الدعم الموسيقي. أي بنسبة 30 في المائة. وتساءل هل هي صدفة أم لعملية الدعم علاقة بكون وزير الثقافة ينتمي إلى مدينة سلا. وكانت وزارة الثقافة قد أعلنت يوم ثالث مارس عبر بوابتها الإلكترونية، عن نتائج عملية توزيع الدعم المخصص لتلك المشاريع بعد دراستها ل192 مشروع. حيث انتقت 64 مشروعا يدخل في مجال الإنتاج الموسيقي والغنائي، و22 مشروعا خاص بترويج وتوزيع المنتوج الموسيقي والغنائي، و73 مشروع من أجل تنظيم المهرجانات والتظاهرات المهنية في مجال الموسيقى، و11 مشروعا من أجل المشاركة في المهرجانات الموسيقية الدولية، وتسعة مشاريع للإقامات الفنية، وستة مشاريع للفنون الكوريغرافية والاستعراضية، وسبعة مشاريع لتسويق المنتوج الموسيقي والغنائي.

وقد عرف هذا التوزيع معارضة واحتجاج قوي من المقصيين. ويرى اكيام أن السقف المحدد للدعم الموسيقي والفني لا يتجاوز 20 مليون سنتيم. وتساءل عن أية شروط ومعايير تم اعتمادها من طرف اللجنة المكلفة بانتقاء المشاريع.

وهي اللجنة التي أشارت الوزارة المعنية في بوابتها أن (الحاج يونس) هو من ترأسها.

وضمت في تشكيلتها كل من أحمد المحجور، مصطفى الركراكي، عمر أمـريــر، نجية العطاوي، مراد القادري، خالد نـقــري، سعيــد مسكــر، فؤاد الشعــري. وقد تمت تزكية 55 مشروعا خصص لها دعم بلغ 626 مليون سنتيم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *