الرئيسية / السياسية / الفدش بابن سليمان تنظم مسيرة شعبية صباح السبت المقبل للاحتجاج على الحكومة والتنديد بوضعية الإقليم المتردية

الفدش بابن سليمان تنظم مسيرة شعبية صباح السبت المقبل للاحتجاج على الحكومة والتنديد بوضعية الإقليم المتردية

دعا المكتب المحلي للفدرالية الديمقراطية للشغل بمدينة بنسليمان إلى تنظيم مسيرة شعبية  يوم السبت المقبل سادس فبراير 2016 ابتداء من الساعة العاشرة والنصف صباحا، احتجاجا على ما اعتبره السياسة الحكومية اللاشعبية . والتي حدد لها مسار بشارع الحسن الثاني، انطلاقا من ساحة الفداء (ضاما ).  وعددت المكتب النقابي تجاوزات الحكومة في الهجمة الشرسة للحكومة على القدرة الشرائية  من خلال الزيادات في اسعار الماء والكهرباء والمواد الأساسية. و التجاهل التام للطبقة العاملة وعموم الأجراء في قانون المالية 2016، وتعنيف الأساتذة المتدربين ورفض مطالبهم المشروعة، و ضرب الحريات النقابية والإجهاز على الحقوق والمكتسبات العمالية والانفراد في اتخاذ القرارات.

كما انتقد المكتب إقليما استمرار مشكل النقل العمومي الذي يعاني منه الطلبة وعموم السكان بالإقليم على مستوى الخطوط الرابطة بين الإقليم والمحمدية. والوضعية الاجتماعية الهشة لعمال الإنعاش الوطني. والاستغلال البشع لعمال المقالع، والكوارث التي تسببها على مستوى البيئة وصحة المواطنين. والاستغلال الفاحش وغير القانوني للوعاء العقاري بإقليم ابن سليمان، والذي تستفيد منه لوبيات العقار.  وتحرم منه الطبقات الشعبية الراغبة في السكن اللائق.وتناسل التجزئات التي شوهت جمالية المجال الحضري. وتدني الخدمات الاجتماعية في قطاع الصحة العمومية، وعدم تكثيف دوريات الأمن لحماية أمن وسلامة السكان

الحيف والتهميش الذي تتعرض له النساء الحبوسيات جراء إقصائهن  من حقوقهن في أراضي الأحباس والأراضي السلالية. ودعت النقابة إلى المشاركة المكثفة من أجل رفض القرارات الحكومية التي وصفتها بالجائرة، والتي أجهزت على المكتسبات، وطلب سن مقاربة تشاركية لإصلاح  منظومة التقاعد. والالتزام باحترام الحريات النقابية وعدم المساس بأجور المضربين والإسراع بإخراج قانون النقابات. وتنفيذ باقي بنود اتفاق 26 أبريل2011، والمتمثلة في (الدرجة الجديدة، التعويض عن المناطق النائية،توحيد الحد الأدنى للأجر). وفرض احترام  مدونة الشغل وتطبيق إجبارية التصريح بالمأجورين  في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، وإصلاح قانون الوظيفة العمومية.وإخراج القانون الأساسي للجماعات الترابية، والقوانين الأساسية للقطاعات العمومية، وتسوية مطالب الفئات من التقنيين والمساعدين التقنيين  والمتصرفين والمهندسين والأطباء والممرضين وباقي الفئات. ووضع حد للعمل المؤقت والهش وفرض احترام القانون في شركات المناولة.وتشغيل الشباب المعطل عن العمل ونهج سياسة عامة للتشغيل.      

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!