الرئيسية / جرائم و قضايا / بدافع الثأر : حل من أكادير إلى البرنوصي وحاول قتل جاره الخارج حديثا من السجن وطعن أمه التي دافعت عنه

بدافع الثأر : حل من أكادير إلى البرنوصي وحاول قتل جاره الخارج حديثا من السجن وطعن أمه التي دافعت عنه

أقدم شاب منحرف اليوم الثلاثاء بالبرنوصي على طعن غريم له وأمه بعدة طعنات بسكين من الحجم الكبير. انتقاما له منهما. بسبب ثأر قديم بين وبين غريمه الذي يوجد في حالة جد خطيرة. وعلمت بديل بريس أن الجاني حل من مدينة أكادير إلى البيضاء، بعد أن علم بأن غريمه وجاره الذي سبق وعرضه للضرب والجرح، وسجن من أجل ذلك. تم الإفراج عنه. وأفادت مصادرنا أن الجاني كان قد تربص بضحيته، وهاجمه بالسكين، حيث أصابه بجروح بليغة في عدة أماكن من جسده. قبل أن تهاجمه أم الضحية، التي حاولت إنقاذ ابنها من قبضته. فعمد إلى مهاجمتها بدورها، وأصاب بعدة جروح بالسكين. قبل أن يختفي. إلا وبعد دقائق تم إيقافه. حيث من المنتظر أن يكون قد أحيل اليوم على الوكيل العام باستئنافية البيضاء من أجل  الضرب والجرح الخطيرين ومحاولة القتل. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *