الرئيسية / نبض الشارع / بعد أن رفض الامتثال لنزوات الرئيس: موظف بجماعة الفضالات ينقل بطرق غير قانونية إلى دائرة ابن سليمان

بعد أن رفض الامتثال لنزوات الرئيس: موظف بجماعة الفضالات ينقل بطرق غير قانونية إلى دائرة ابن سليمان

في تجاوز غير مبرر لكل من رئيس جماعة الفضالات التابعة لتراب عمالة ابن سليمان، ورئيس دائرة ابن سليمان. عمد هاذين الأخيرين إلى محاولة التخلص من موظف بالجماعة، المدعو بوشعيب ضعيكة وهو متصرف من الدرجة الثالثة، وذلك بإصدار قرار غير قانوني لنقله من مقر عمله بالجماعة إلى مقر الدائرة، بدون أدنى استشارة من هذا الموظف.  وأكد المتضرر أنه وبعد أن رفض الامتثال لنزوات الرئيس بالتوقيع على وثائق ليست من اختصاصه. فوجئ هذا الأخير بصدور قرار نقله للعمل بمقر الدائرة. موضحا أن القرار لا يمت بصلة للقوانين الجاري بها العمل. كما أن هناك حديث عن رفض الموظف نصب خيمات الجماعة عند وفاة أحد أقربائه. واللجوء إلى جهات أخرى.. وهو مازاد من غضب واستيار رئيس الجماعة الذي قرر التخلص منه.. وتوصلت بديل بريس بنسخة من رسالة وزير الداخلية رقم 3094، بتاريخ 2014 حول وضعية موظفي الجماعات العاملين بمصالح السلطة، موجهة إلى عامل ابن سليمان. أوضح فيها أنه صدر بالجريدة الرسمية عدد 6232 بتاريخ 20 فبراير 2014، المرسوم رقم 2.13.422 الصادر بتاريخ 30 يناير 2014 والمحدد لكيفيات تطبيق الفصل 46 المكرر مرتين من القانون الأساسي للوظيفة العمومية المتعلق بالوضع رهن الإشارة. وتم إرفاق الرسالة بنموذج لقرار الوضع رهن الإشارة المفروض أن يوقعه رئيس الجماعة التي ينتسب إليها الموظف المعني بالوضع رهن الإشارة لدى مصالح السلطة.  وحيث يتضح جليا أن القرار يتخذ بناء على طلب الموظف المعني وليس ضدا عن رغبته. ولا يتم إلا بإذن من عامل الإقليم، وليس من رئيس الدائرة.      

                                                         

2 تعليقان

  1. بين المطرقة و السندان!

    نقل هذا الموظف من الجماعة فيه خسارة لمصالح الجماعة ؛ فهذا الموظف مشهود له بالكفاءة و حسن الخلق و عانى كثيرا على عهد الرايس السابق .. يا ريت ينتقل لمصالح العمالة ليتسنى له العطاء اكثر و من موقع اهم الدائرة0
    هذه الجماعة التي كتب عليها ان يحكمها الجهلة ، كلما حاول احد ان يسدي لهم النصح واجهوه بالقول: ” المجلس سيد أمره ” ايوا مع من تتكلم !؟

  2. يتعين عليك اخي الطعن في هذا القرار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *