الرئيسية / جرائم و قضايا / بعد حادث الاعتداء على أستاذ بخنيفرة: الاكاديمية تنتصب طرفا مدنيا ومديرها يرفض التنازل

بعد حادث الاعتداء على أستاذ بخنيفرة: الاكاديمية تنتصب طرفا مدنيا ومديرها يرفض التنازل

أكد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، جهة بني ملال خنيفرة رفضه المطلق لكل أشكال العنف الذي قد يطال نساء ورجال التعليم بالوسط المدرسي، وأبلغ الأستاذ الضحية بعدم إمكانية أي تنازل في هذه القضية انسجاما مع التوجيهات الوزارية في هذا الإطار والهادفة إلى حماية نساء ورجال التعليم من كل الاعتداءات التي قد تطالهم ارتباطا بممارستهم لمهامهم.

 

واكد في بلاغ له حرص الأكاديمية على التصدي لهذه الظواهر الشاذة والمعزولة بالحزم والصرامة اللازمتين انسجاما مع التوجيهات الوزارية في الموضوع.وكان مدير الاكاديمية زار الضحية في منزله رفقة المدير الإقليمي للتعليم بخنيفرة، إثر الاعتداء الذي تعرض له الأستاذ ر. ح الذي يدرس بثانوية أم الربيع بمريرت بالمديرية الإقليمية بخنيفرة من لدن أحد المترشحين لامتحانات البكالوريا 2018 – الدورة الاستدراكية، خارج فضاء المؤسسة. حيث هام التلميذ الأستاذ بكأس داخل مقهى بالمدينة. وتمت الزيارة يوم أمس الأربعاء. من أجل  الاطمئنان عليه ومؤازرته بشأن هذا الاعتداء الذي تنتصب فيه الأكاديمية طرفا مدنيا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!