الرئيسية / السياسية / بيان تضامني مع الزميل عبد الغني مذكور المصور الصحفي بالجريدة الحقوقية ضابط في الجيش يحضر أشغال دورة بلدية بوزنيقة ويمنعه من تصوير زوجته المستشارة

بيان تضامني مع الزميل عبد الغني مذكور المصور الصحفي بالجريدة الحقوقية ضابط في الجيش يحضر أشغال دورة بلدية بوزنيقة ويمنعه من تصوير زوجته المستشارة

على إثر الشكاية التي توصلت بها المكتب الجهوي لنقابة الصحافيين المغاربة بإقليمي المحمدية وابن سليمان من طرف الزميل عبد الغني مذكور المصور الصحفي بالجريدة الحقوقية، والتي أكد فيها تعرضه للتضييق خلال أشغال الدورة العادية لشهر فبراير لمجلس بلدية بوزنيقة. والمتمثل في الهجوم العنيف الذي طاله من طرف ضابط  في الجيش وطبيب عسكري  وزوج طبيبة مستشارة جماعية في المعارضة.  إذ أن الضابط انتحل صفة حارس خاص لزوجته(   garde du corps)،  ومنع المصور الصحفي من التقاط صور داخل القاعة، والتهجم عليه بعد أن حاول التقاط صورة لزوجته المستشارة. وهو الهجوم الذي صده عنه باشا المدينة. وحال دون إصابته بعنف الضابط. إننا داخل المكتب الجهوي لنقابة الصحافيين المغاربة بإقليمي المحمدية وابن سليمان،  ندين هذا التهجم الغير المبرر. ونستغرب كيف أمكن لضابط في الجيش المغربي، أن يتطاول على مهنة الصحافة داخل دورة علنية ؟. ومن رخص له بحضور أشغال الدورة ؟؟ ، التي تعتبر شأنا سياسيا. والقانون المغربي لا يسمح للعسكريين بالمشاركة السياسية. إن ما أقدم عليه هذا الضابط الطبيب العسكري يعتبر تجاوزا خطيرا، وتدخلا في أمور لا يحق له الخوض فيها سواء باعتباره عسكريا، أو حتى مدنيا. فزوجته كانت تشارك في أشغال اجتماع يهم المنتخبين. وليس في وسط عائلي أو منزلي أو خاص ، لكي يشاركها الحضور، ويحرس على حمايتها من المصورين. ولعل ما زاد الطين بلة، ما توصل به المكتب الجهوي للنقابة، من صور تجمع الضابط بالزي المدني، مع زوجته، في لقاءات كلها ذات طابع سياسي(دار الشباب، الشارع). والتي كللت بصورة له رفقة زوجته، ورئيس الحكومة عبد الإله بنكيران يتوسطهما. خلال استقباله لهما، على خلفية ما اعتبرته الطبيبة الاعتداء عليها ببوزنيقة، إثر تنظيم مجموعة من الأشخاص وقفة احتجاجية أمام عيادتها. وهو نعتبره داخل النقابة دعما معنويا من طرف رئيس الحكومة لما يقوم به هذا الضابط. ولذا فإننا نطالب بإيفاد لجنة للتحقيق في هذا الاعتداء، والاستماع إلى الضحية والضابط الحضور، من أجل إنصاف الزميل مذكور. ووضع حد لمثل هاته التجاوزات التي تعرقل العمل الصحفي.   

الإمضاء : بوشعيب حمراوي  الكاتب الجهوي لنقابة الصحافيين المغاربة بإقليمي المحمدية وابن سليمان والنائب الأول للكاتب الوطني .

 

 

2 تعليقان

  1. أعتقد و المجتمع المدني المتحضر الحداثي؛ كلنا عبد الحق مدكور ؛بحيث أن المؤسسة العسكرية بعيدة عن هذا الشأن ولها بطبيعة وظائفها عدة مجالات وأمامها عدة تحديات وأكراهات لاتقل أهمية عن المجتمع المدني وانشغالاته ؛وكل يقدم عليه الضابط من قلب التطفل وحذر أنفه في كل لايعنيه أصلا ؛وعليه نناشد الجهات المسؤولة أن تأخذ على محمل الحد ؛ جننوحه وغطرسته واستهزائه واستهثاره بالقانون ومراميه الرخيصة وأهدافه المبتذلة ؛وأن يكون عبرة لكل من تسول له نفسه تاني بكرامة المواطنين والنيل من حرياتهم والتضييق عليهم ؛ وتثمين دولة الحق والقانون وكل تبخيس وإهانة صريحة أو ضمنية له تداعيات ونتائج لاتحمد عقباها ؛ونحذر من طيش الحاقدين وتحت أي مسمى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!