الرئيسية / السياسية / جامعة موخاريق والنقابة الوطنية للصحافة المغربية يطالبان بإنصاف المتعاونين والمتعاقدين ووزير التشغيل يعبر عن صدمته من واقعهم

جامعة موخاريق والنقابة الوطنية للصحافة المغربية يطالبان بإنصاف المتعاونين والمتعاقدين ووزير التشغيل يعبر عن صدمته من واقعهم

استنكر الوفد النقابي الجامعة الوطنية للصحافة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل والنقابة الوطنية للصحافة المغربية، لجوء مقاولات الصحافة والإعلام والسمعي-البصري بشكل عام، و الشركات الوطنية (القناة الثانية، الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، ميدي1تي في) بشكل خاص إلى التحايل على القانون لإدامة استغلال فئات واسعة من الشغيلة بالقطاع، وحرمانها من الحق في الاستقرار والترسيم والرعاية الاجتماعية والتغطية الصحية، في قطاع يفترض فيه صناعة الرأي العام وإنتاج الثقافة والقيم.

وطالب الوفد النقابي من وزير التشغيل محمد يتيم  البحث عن صيغة فعالة تمكن الصحافيين و العاملين في قطاع الإعلام من الاستفادة من برامج التكوين بمختلف مستوياته بمساهمة فعلية من المكتب الوطني للتكوين المهني. و نبه القياديون النقابيون إلى أن العاملين في قطاع الإعلام يؤدون بانتظام واجبات التكوين ، لكنهم لا يستفيدون منها ، و هذا ما يجب أن يوضع له حد.وقد عبر  الوزير عن صدمته من هذا الواقع، و عن تفهمه لما طرحه الوفد النقابي على اعتبار أن أولويات الوزارة والحكومة تتحدد في التشغيل، وتحقيق شروط العمل اللائق، واحترام مقتضيات القانون، والعمل بشراكة مع النقابات. كما وعد (يتيم) بإيلاء الأولوية اللازمة للقضايا المثارة في اللقاء، و أعطى أوامره إلى المصالح المعنية للقيام بما يدخل في اختصاصها.

وخلص اللقاء إلى إطلاق آلية لمتابعة العمل المشترك على مستوى ضمان حقوق هذه الفآت، وأخرى لإطلاق شراكة بين الوزارة والنقابتين تعنى بالتكوين والتكوين المستمر للإعلاميين.

وكان وزير التشغيل والادماج المهني محمد يتيم، التقى  وفدا عن الجامعة الوطنية للصحافة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل والنقابة الوطنية للصحافة المغربية صباح يوم الجمعة 6 يوليوز 2018 بمقر الوزارة بالرباط. مصحوبا بمستشاريه و بأطر الوزارة. وجاء اللقاء بطلب من النقابتين لمناقشة أوضاع الهشاشة التي يعيشها قطاع الإعلام في بلادنا والتي ما فتئت تستفحل سنة بعد أخرى، بفعل تنامي لجوء المقاولات إلى ما يسمى بهتانا بالمتعاونين، و إلى اعتماد أساليب أخرى غير قانونية من قبيل المناولة وعلى المقاولات من الباطن، بدون احترام مقتضيات مدونة الشغل، خاصة المادة 16 والمواد 495 و 496, والمواد من 86 إلى 91.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!