الرئيسية / جرائم و قضايا / جريمة شنعاء بالبيضاء: خمسة مشردين مسلحين بالسكاكين قتلوا زميلا لهم وأحرقوا جثته بسبب مادة (الدوليو) المخدرة

جريمة شنعاء بالبيضاء: خمسة مشردين مسلحين بالسكاكين قتلوا زميلا لهم وأحرقوا جثته بسبب مادة (الدوليو) المخدرة

أقدم خمسة شبان ومراهقين مشردين بالدار البيضاء، ليلة الأحد المنصرم على الاعتداء وحرق مشرد زميل لهم، بعد أن انفردوا به ليلا، وأشبعوه طعنات بواسطة سكاكين ومديات حديدية. وعلمت بديل بريس أن الضحية الذي كان يبلغ قيد حياته سن الـ18 من العمر، كان يعيش مشردا، و يبيت هنا وهنا في الخلاء، أو قرب مدخل سيارات إحدى العمارات الإدارية. وأن المشردين الخمسة،دخلوا معه في نزاع، انتهى بمهاجمته من طرفهم. حيث كان الجناة مسلحين بسكاكين ومديات. فقاموا بالاعتداء عليه، حتى خارت قواه، قبل أن ينهوا جريمتهم، بصب كمية من سائل (الدوليو) على جسده، وإضراب النار فيها. وتركوه يحترق حتى الممات، واختفوا مستغلين ظلمة الليل، حاملين أسلحتهم وما تبقى من سائل الدوليو الذي يستعملونه كل ليلة كمخدر، يستهلكونه عن طريق الشم. و كانت ولاية أمن الدار البيضاء قد أعلنت أنها أوقفت خمسة شبان ظهروا في شريط فيديو وهم بصدد الهجوم على شاب بالسيوف حيث أسقطوه أرضا و أشبعوه ضربا قبل أن يعمدوا إلى إضرام النار فيه في مشهد مروع .وأفادت مصادرنا أن المجموعة التي تم إيقافها نفذت جريمتها بمنطقة آنفا، وأن أعمارها تتراوح ما بين 18 و28 سنة، يعيشون في الخلاء. معظمهم من أصحاب السوابق العدلية في العنف واستهلاك وترويج المخدرات. وقد حجزت الشرطة القضائية لديهم حوالي 50 لتر من مادة الدوليو. التي كانوا يخبئونها من أجل الاستهلاك اليومي. وبينما ضلت الأسباب الحقيقية وراء قتل المشرد من طرف زملائه في التشرد والإدمان. تحدث البعض عن خلاف جرى بسبب احتكار الضحية لكمية من الدوليو. وأن المجموعة أرادت استهلاكها معه. إلا أنه رفض وانصرف. إلا أنهم طاردوه على مستوى زنقة ميشيل انج. حيث تسنت لهم فرصة الانفراد به والاعتداء عليه. وقد تم صباح اليوم الاثنين إعادة تمثيل جريمة القتل حرقا من طرف الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن الدار البيضاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *