الرئيسية / جرائم و قضايا / حاميها حراميها بجماعة الشلالات: مواجهة بين (المقدمين) و(لجنة تقنية) بسبب بناء عشوائي والحصيلة تكسير سيارة الجماعة

حاميها حراميها بجماعة الشلالات: مواجهة بين (المقدمين) و(لجنة تقنية) بسبب بناء عشوائي والحصيلة تكسير سيارة الجماعة

هاجم أعوان السلطة بقيادة الشلالات عمالة المحمدية زوال يوم السبت الماضي، لجنة تقنية تابعة للجماعة القروية الشلالات، كانت في طريقها للتحري بخصوص عملية بناء عشوائي بإذن من رئيس الجماعة. وعلمت بديل بريس ان أعوان السلطة (أربعة مقدمين) طاردوا اللجنة على متن سيارة الخدمة (سطافيط)، بينما كانت اللجنة المشكلة من تقني الجماعة والسائق على متن سيارة الخدمة (رونو بارتنير). قبل أن تتوقف السيارتين، ويدخلون في عنف انتهى بتكسير الزجاجة الأمامية لسيارة الجماعة.  وتبادل العنف بينهم. وقد تم إخبار عناصر الدرك الملكي بمركز الشلالات، حيث تم تحرير محضر في النازلة، وإحالة القضية على وكيل الملك لدى ابتدائية المحمدية. لم يمر الحادث في سكون، حيث أصبح حديث المنطقة. وزاد من تأكيد درجة التنافر والصراع القائمة بين السلطة المحلية والمكتب الجماعي المسير. وطالب السكان بضرورة إيفاد لجنة مركزية للتحقيق فيما يجري ويدور داخل تراب الجماعة، التي احتلت من طرف أصحاب المستودعات والشركات السرية وغير المرخصة. حيث يتواجد بتراب الجماعة منطقتين صناعيتين عشوائيتين، بالإضافة على مئات المنازل والاسطبلات العشوائية. فيما تساءل البعض كيف بإمكان  تقني واحد أن يشرف على التعمير بالجماعة.  منتقدين تباطؤ الحكومة في إخراج قانون التعمير.      

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *