الرئيسية / السياسية / حصري … النتائج النهائية للانتخابات الجماعية بمدينة المحمدية من القائد المنتظر لبلدية المحمدية …. مزواري… طلال… أم العطواني …. حسن عنترة ؟؟؟

حصري … النتائج النهائية للانتخابات الجماعية بمدينة المحمدية من القائد المنتظر لبلدية المحمدية …. مزواري… طلال… أم العطواني …. حسن عنترة ؟؟؟

اقتسمت أربعة أحزاب سياسية عدد المقاعد الانتخابية المحددة لمجلس بلدية المحمدية في 47 مقعد. أول ما يمكن الإشارة إليه عودة  الرئيس الحالي والسابق (محمد العطواني، محمد المفضل)، ودخول أمين عام حزب الأصالة وإلى جانبه رجل أعمال ثاني (طلال) بعذرية سياسية، على شاكلة (المفضل). ودخول البرلماني الاتحادي (مزواري) الذي ولج البرلمان عن لائحة الشباب الوطنية. والذي تمكن من استغلال استياء الشارع الفضالي لصالحه، وإقناع البعض منهم بأن لائحته هي البديل المنتظر. والعودة القوية لحزب العدالة والتنمية الذي أكد أن للمرة الثانية بعد الاستحقاقات البرلمانية السابقة، أن (المصباحيين) يصوتون للحزب وبرنامجه. وليس للأشخاص. وبين كذلك أن المحمدية لازالت تثق في رواده….

كل التوافقات تتجه نحو فرض (محمد طلال) رئيسا للبلدية، والأكيد أن العدالة والتنمية ستكون لها الكلمة الفصل في تحديد الرئيس وباقي أعضاء مكتبه. فهل سيستطيع حزب بنكيران  أن يبعد (طلال) وينتزع كرسي الرئاسة فائدة وكيل لائحته حسن عنترة . طبعا لا يمكن استبعاد أن يتعرض الحزب لتكتل محتمل بين الأحزاب الثلاثة الأخرى. وطبعا سيكون الصراع على أشده على منصب الرئاسة بين الثلاثي (طلال، مزواري، العطواني). سكان المحمدية يأملون أن تتم التوافقات بعيدا عن المال والخدمات والمصالح الشخصية.   

 وقد جاءت النتائج كما يلي :

حزب العدالة والتنمية يسحق منافسيه ويحصد 22 مقعدا من أصل برصيد 11168 صوت

في مرتبة الوصيف يأتي حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ب10 مقاعد بعد أن جمع 4961 صوت

الرتبة الثالثة لحزب الأصالة والمعاصرة ب8 مقاعد رغم أن ثاني وكيل اللائحة ليس سوى أمين عام الحزب مصطفى البكوري. بعد أن حصدوا 4619 صوت فقط

الرتبة الأخيرة لحزب التجمع الوطني للأحرار ب7 مقاعد و3563 صوت.

علما ان عدد الأصوات المسجلين بمدينة المحمدية محدد في 103051 نسمة. صوت منهم 34033 ناخب فقط. ضمنهم  5251 صوت ملغى.  ولم تتعدى نسبة المشاركة 33,03 في المائة.

  

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *