الرئيسية / نبض الشارع / خبر وفاة الأستاذ المتدرب المعتدى عليه من طرف الأمن العمومي بانزكان غير صحيح والضحية في وضعية حرجة

خبر وفاة الأستاذ المتدرب المعتدى عليه من طرف الأمن العمومي بانزكان غير صحيح والضحية في وضعية حرجة

لازال الأستاذ المتدرب الذي تم نقله ليلة أمس لقسم الإنعاش بمستشفى الحسن الثاني، نتيجة الهجوم الشنيع الذي تعرض له الأساتذة المتدربون المعتصمون أمام مركز التكوين بانزكان، تحت العناية المركزة حي يرزق. عكس ما تم تدوينه عن طريق الخطأ من طرف مصطفى تاج الكاتب الوطني للشبيبة المدرسية. والذي نشر صور الضحية، مع عبارة قدم من خلالها تعازي الجمعية الوطنية. وعلمت بديل بريس أن الضحية في وضعية حرجة.

 وكانت بديل بريس نقلت عن مصطفى تاج  خبر وفاة الأستاذ المتدرب الذي تم نقله ليلة أمس لقسم الإنعاش بمستشفى الحسن الثاني، نتيجة الهجوم الشنيع الذي تعرض له الأساتذة المتدربون المعتصمون أمام مركز التكوين بانزكان. كما قدم المسؤول الوطني في تدوينه له على صفحة حسابه الخاص بالفيسبوك، تعازيه في وفاة الضحية الذي سبق وأصيب إلى جانب مجموعة أخرى من الأساتذة المتدربين. فمعذرة لأسرت وأقاربه. وموقع بديل بريس يدعو له بالشفاء والعودة لمزاولة حياته العادية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!