الرئيسية / السياسية / خطير.. ( الفلاح 4 ) تهز أركان العدالة والتنمية بالمحمدية: الغموض يلف مسار الترخيص لها وأحدهم يؤكد أن مالكها دعم لائحة رئيس المجلس ب30 مليون وأن دعم الحزب لم يصرف

خطير.. ( الفلاح 4 ) تهز أركان العدالة والتنمية بالمحمدية: الغموض يلف مسار الترخيص لها وأحدهم يؤكد أن مالكها دعم لائحة رئيس المجلس ب30 مليون وأن دعم الحزب لم يصرف

لا أحد داخل فريق مستشاري العدالة والتنمية بمجلس جماعة المحمدية، ولا داخل مكتبيه المحلي والإقليمي يمكنه نسيان المخاض العسير الذي واكب عملية الولادة القيصرية التي أفرزت الترخيص لتجزئة الفلاح 4. ولا أحد منهم يمكنه أن ينكر  الخوف والهلع الذي لازم حسن عنترة رئيس الجماعة بخصوص هذا الملف (الجمرة) الذي ورثه من سلفه البامي محمد لمفضل. بل لا أحد منهم سينفي أن معظم اجتماعات وجلسات رسمية وغير رسمية وحتى جنازات لرواد العدالة والتنمية بالمحمدية، كانت تعرف إدراج نقطة التجزئة بهدف الحصول على الإجماع بخصوصها، وتفادي الدخول في مشاكل بعد الترخيص لها… بل إن لجنة مركزية بالحزب تهتم بالتعمير حلت بالمحمدية، وناقشت الملف. وخلصت إلى ترك الصلاحية للرئيس، المفروض أن يجتمع بموظفيه ومن فوضه ملف التعمير من أجل الحسم في الملف…إما أنه ملف قانوني فيرخص له.. أو أنه غير قانوني فلا يرخص له… فكان الرد النهائي هو الرفض..

 

.. طبعا فحسن عنترة ومن معه.. ونحن معهم .. نتفق على نفس الرد … باعتبار أن تصميم التهيئة الأخير مدينة المحمدية لسنة 2013. يظهر جلاء أنه تقرر إحداث فوق أرض التجزئة، مؤسستين تعليميتين ومسجد ومخفر للشرطة ومساحتين خضراوتين. وأن مالك التجزئة الذي حصل على الترخيص بإحداثها سنة 2003. لم يقم بإنجازها… وهنا يمكن الإشارة إلى عدة ملاحظتين. فإما أن مالك التجزئة كان يقوم بتجديد الترخيص للحفاظ على شرعيتها… وأن المجلس البلدي هو الذي أخطأ في عدم تنبيه الوكالة الحضرية وباقي الشركاء إلى أن أرض التجزئة ليست عارية.. وكان بالإمكان تفادي وضع تلك المرافق فوقها… وإما أن مالك التجزئة لم يجدد الترخيص. وبالتالي فإن ترخيصه أصبح لاغيا. وأن الأرض حاليا لا يمكن أن تتحول إلى تجزئة، باعتبار أن المرافق التي وضعت فوقها هي مرافق تهم السكان ولا يمكن الاستغناء عنها…  على العموم فأمام رفض المجلس كشف مصدر مسؤول من داخل فريق العدالة والتنمية لموقع بديل بريس أن مالك التجزئة لجأ إلى القضاء. ورفع دعوى قضائية ضد حسن عنترة وولد هنية بصفتهما الشخصية… مطالبا بإنصافه باعتبار أنهما وراء عدم الترخيص لتجزئته، وأنه يخسر سنويا أزيد من 90 مليون سنتيم تنتزعها منه البنك كفوائد عن قروض التجزئة. وأضاف ذات المصدر، أنه وبقدرة قادر تم التراجع عن تلك الدعوى. ووضعت عوضها دعوى جديدة ضد الجماعة. وأن رئيس الجماعة دعم دعوى المشتكي بوثيقة تؤكد أحقيته. فجاء الرد سريعا من المحكمة الإدارية، التي قضت ابتدائيا لصالح مالك التجزئة ضد الجماعة… هنا استغرب مصدرنا وزاد قائلا.. أفاجأ أن حسن عنترة قبل بالحكم الابتدائي، وطلب من محاميه كتابيا بألا يستأنف الحكم.. كما راسل رئيسة قسم التعمير من أجل التوقيع على الترخيص لإنجاز التجزئة.. مؤكدا لها أن الجماعة لن تستأنف الحكم.. وبعدها يقوم المفوض الجديد للتعمير بالتوقيع على الترخيص..  

 .. فبعد أن مرت الأيام والأسابيع والأشهر .. لم نسمع أي جديد في الموضوع، باستثناء ما أقدم عليه حسن عنترة، بنزع تفويض التعمير من ولد هنية، هذا الأخير الذي رفض تحمل مسؤولية التوقيع، وراسل الرئيس يطلب منه رأيه في الملف، كان رد الرئيس بأنه عليه تحمل المسؤولية باعتباره المكلف بقسم التعمير.. إلا أن ولد هنية أخذها من قاصرها وذهب لحج بيت الله.. وأعاد إليه (الجمرة)… بعدها ولج الملف إلى القضاء وصدر الحكم المفاجأة… فقام عنترة بمنح التفويض لنائبه السابع العباسي أمام استغراب وتنديد مستشارين وأعضاء بالحزب وكذا حليفي الحزب (حزبي الحمامة والوردة).. هذا الأخير وقع على الترخيص بإحداث التجزئة بعد أربعة أيام من تحمله مهمة تفويض التعمير…وكأنه نصب من أجلها..  مستدلا بمقتضيات قانون المسطرة المدنية والقانون 90/41 المحدث للمحاكم الإدارية. وأيضا بقبول الطلب لدى المحكمة الإدارية بالدار البيضاء ابتدائيا في ملف رقم 71010/311 حكم عدد 2908 الصادر بتاريخ 9/11/2016  في موضوع بإلغاء قرار الرفض الضمني المطعون فيه والصادر عن رئيس الجماعة الحضرية للمحمدية مع ترتيب الاثار القانونية على ذلك وبرفض باقي  الطلبات... العباسي رأى حسب ما صرح به لمنبر إعلامي  أن التجزئة من المنتظر أن تضخ مداخيل هامة للجماعة تنعش خزينتها، تتراوح مابين مليار ونصف و مليارين سنتيم…

… الأسئلة العريضة الذي تطرح نفسها الآن.. بعد أن حظيت التجزئة التي تحتوي حسب مصدرنا على 400 بقعة أرضية، بالترخيص، وبعد أن قام قبلها مالك التجزئة بيع تلك البقع الأرضية… هي كالتالي:

هل قام مالك التجزئة بتحفيظ البقع الأرضية كل واحدة على حدا… وكيف تم له ذلك وهو لم يكن قد حصل بعد على الترخيص.. كما أن تصميم التهيئة المفروض أن يكون لدى كل المصالح الخارجية وضمنها المحافظة العقارية… هو من أبرز الموانع… ولا يمكن لأي مصلحة تجاوزه… وهو ينفي أن الارض تجزئة.. لكنه يشير إلى أنها أرض عارية وتمت برمجة مرافق عمومية فوقها… ؟؟؟

 

كيف ستتعامل الوكالة الحضرية بالدار البيضاء ومعها عمالة المحمدية وولاية الدار البيضاء/ سطات، مع الزبائن الذين اشتروا تلك البقع الأرضية، التي لا وجود لها في تصميم التهيئة ؟؟؟ … وما رد هذه الجهات على حكم المحكمة الإدارية الذي تصميم التهيئة عرض الحائط… ؟؟؟

 

ما رد رواد العدالة والتنمية بالمحمدية، حول تصريح واحد منهم لموقع بديل بريس بخصوص الدعم المالي الذي صرفه مدير الحملة الانتخابية لحسن عنترة خلال الانتخابات الجماعية الأخيرة لسنة 2015… المصدر أكد أن مدير الحملة الذي ليس سوى المكلف بتفويض التعمير حاليا والذي وقع على الترخيص للتجزئة سالفة الذكر..صرف 30 مليون سنتيم.. وأن المبلغ المصروف تلقاها دعما من مالك التجزئة… وأن دعم الحزب لم يصرف… بل زاد صاحبنا أن عنترة أكد في أحد الاجتماعات أنه صرف مبلغ 16 مليون سنتم اقترضه..فأين اختفى دعم الحزب .. وما السر في دعم لائحة الحزب من طرف مستثمر بالمدينة..هذا إن صح ما صرح به مصدرنا وهو من رواد الحزب ومنتخبيه؟؟؟  

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!