الرئيسية / جرائم و قضايا / خطير … ويستمر التخريب لممتلكات الدولة بمدينة ابن سليمان والجناة منحرفون (مقرقبون) …

خطير … ويستمر التخريب لممتلكات الدولة بمدينة ابن سليمان والجناة منحرفون (مقرقبون) …

مرة أخرى تعود أيادي التخريب والإجرام إلى مدينة ابن سليمان. فقد قام أحد الشبان المنحرفين مساء اليوم الأحد بتكسير خمسة أعمدة كهربائية للإنارة العمومية بساحة الفداء على طول شارع الحسن الثاني. وعلمت بديل بريس أن المنحرف عربد بالجوار شاهرا سكينا من الحجم الكبير في وجه كل من اعترضه. قبل أن يعرج إلى الساحة التي تمت تهيئتها مؤخرا في ظروف غامضة. ويقوم بتخريبها. ويختفي عن الأنظار. في انتظار أن تفتح عناصر الأمن الوطني تحقيقا في الموضوع، وإيقاف الجاني. ويذكر أن هذه الساحة التي كانت معروفة ب(الضامة)، أعيدت تهيئتها لكن مع تغييرات مختلفة لم يكن يتضمنها تصميم المشروع الذي كان معلقا بلوحة في واجهتها. وهو ما اعتبره البعض تجاوزات خطيرا وجب التحقيق فيه.

وسبق أن تعرضت حديقة ساحة محمد الخامس بابن سليمان وسيارة ومقهى لعمليات تخريب خطيرة بتاريخ 20 دجنبر 2015، من طرف شبان منحرفين سكارى و(مقرقبين). وقد تم اعتقال بعض من هؤلاء الجناة. لكن المجلس البلدي في شخص كريم الزيادي النائب الأول لرئيس المجلس وبرلماني الإقليم. تنازل عن الدعوى التي رفعتها البلدية ضدهم، بعد أن قام أهاليهم بإعادة الحديقة إلى ما كانت عليه قبل التخريب.

وقد ندد سكان الجوار وأصحاب المقاهي والمحلات التجارية والخدماتية المحيطة بالساحة، بهذا العمل الإجرامي الذي يدخل في إطار ما يعرف ب(الانفلات الأمني)، والذي وجب التعامل معه بكل  جدية وحزم. وطالبوا بتوفير الأمن الكافي واللازم من أجل التصدي لهذه الفئة من المنحرفين ومدمني الخمور و(الماحيا) وال(القرقوبي). كما طالبوا بضرورة توفير حارس ليلي للساحتين، إذ يعتبران متنفسا للأسر والأطفال.  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!