الرئيسية / نبض الشارع / رواد صفحة المحمدية بأعين سكانها يطلقون حملة (الليالي التضامنية لفائدة المتشردين والمختلين عقليا)

رواد صفحة المحمدية بأعين سكانها يطلقون حملة (الليالي التضامنية لفائدة المتشردين والمختلين عقليا)

أعلن رواد صفحة (المحمدية بأعين سكانها) عن تنظيم أكبر حملة تحسيسية وحمائية لفئة المشردين و المرضى النفسانيين الذين يعانون من خصاص مهول في الرعاية والتغذية والتطبيب. تحت شعار : (الليالي التضامنية لفائدة المتشردين والمختلين عقليا). وقرر أعضاء الصفحة عن عزمهم تكثيف الجهود من أجل التضامن والتكافل، وتوفير الموارد المالية والمادية واللوجيستيكية من أجل دعم هذه الفئة المهمشة والمنسية، وذلك بتمكين المشردين والمصابين باضطرابات نفسية، من الغذاء اللازم والنظافة، ومتابعة أحوالهم الصحية  والنفسية، وتوفير إن أمكن الألبسة والأغطية لهم، وكذا الدفع من أجل إيجاد سبل لاحتضان المشردين داخل دور العجزة والخيريات والمستشفيات. وتأتي مبادرة هذه المجموعة التي تضم إلى حدود الليلة (الاثنين)، أزيد من 47 ألف عضو وعضوة. تزامنا مع الوضع البيئي والأجواء الباردة التي تغطي سماء وأرض المدينة. فالمدينة تعرف كل فصل شتاء، توافد العديد من المشردين والمرضى النفسانيين، الذين ينتشرون هناك وهناك. حيث يتعرضون لقساوة الطبيعة (البرد القارس، الأمطار، …)، بدون أغطية ولا أفرشة. معظمهم يلجئون ليلا إلى جنبات المحلات المغلقة والأماكن المظلمة. حيث يقضون الليالي ، قبل أن يعودوا للانتشار في اليوم الموالي… منهم من يضعف ويصاب بالربو والروماتيزم تدريجيا إلى أن تشل أعضاءهم، وبعدها يفارقون الحياة، ومنهم من يجتاز محنة الفصل البارد، فيتيه في المجهول… إلى أن يلقى مصيره المظلم 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *