الرئيسية / نبض الشارع / ساكنة دور الصفيح والمقصيون من السكن يتكتلون ضد عامل المحمدية

ساكنة دور الصفيح والمقصيون من السكن يتكتلون ضد عامل المحمدية

دخل المطالبون بالسكن اللائق والمقصيون من الاستفادة داخل تراب عمالة المحمدية، في تكتل جديد، ضد عامل عمالة المحمدية، من أجل الضغط على السلطات الإقليمية وباقي شركائها في عمليات إعادة الإيواء ومحاربة دور الصفيح. فقد نظمت تنسيقية زناتة الجديدة للإسكان و التنمية إلى جانب المتضررين من ساكنة جماعتي بني يخلف والشلالات، وقفة احتجاجية بعد زوال الأحد الماضي أمام مقر عمالة المحمدية. مطالبين بحقوقهم في استفادة الجميع من البقع الأرضية، وتعجيل تعيين مكان البقع الأرضية داخل مدينة زناتة الجديدة،بعيدا عن الشركات الملوثة، التي يصفها المتضررون ب(مربع الموت)، وكذا استفادة جميع المتزوجين الجدد من البقع الأرضية و عدم حصر لائحة المستفيدين منهم في شهر أبريل 2012. بالإضافة إلى استفادة جميع الأرامل و المطلقات اللواتي تم إقصاؤهن عنوة، حسب المحتجين. كما طالبوا باستفادة جميع الشباب العزاب اللذين يقطنون مستقلين عن أسرهم، وجميع القاطنين فوق أراضي الأملاك المخزنية و دور (الكابانوات). وكادت الوقفة الاحتجاجية أن تنتهي بمواجهة بين القوة العمومية والمتظاهرين. بعد أن تدخلت السلطات المحلية بعنف في حق المحتجين، وقام عناصرها بتخريب مكبر الصوت الذي كانوا يستعملونه لإيصال أصواتهم إلى المسؤولين. حيث أصيب احد المحتجين برضوض، ونقل على متن سيارة الإسعاف تابعة للوقاية المدنية إلى المستشفى للعلاج. وبررت السلطات المحلية عنفها. بكون المتظاهرين استعملوا مكبر الصوت، بدون ترخيص. وأكد المتضررون أنهم يواظبون على تنظيم وقفات ومسيرات احتجاجية كل يوم أحد، أمام مقر العمالة والوكالة الحضرية. وقد ينقلون مظاهراتهم إلى مدينة الرباط. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *