الرئيسية / نبض الشارع / سكان عمارة بالمحمدية يشتكون من تحويل مطعم إلى ملهى ليلي وخمارة

سكان عمارة بالمحمدية يشتكون من تحويل مطعم إلى ملهى ليلي وخمارة

يطالب مجموعة من سكان عمارة الفردوس بزنقة فرحات حشاد بالمحمدية، بتدخل عامل المحمدية من أجل إنصافهم. وإعادة الهدوء والأمن والطمأنينة إلى محيطهم.

ويشتكي هؤلاء  من تجاوزات صاحب مطعم يتواجد اسفل العقار. شكاية المتضررين تؤكد أن مالك المحل يتوفر على رخصة مطعم فقط. لكنه حوله بدون وجه حق إلى ملهى ليلي ومحل لبيع الخمور. وأنهم يعانون من الضوضاء والضجيج، بسبب الموسيقى الصاخبة وانحرافات بعض الزبائن. وأن تلك الضوضاء والموسيقى الصاخبة تمتد حتى الفجر.

وتساءل المتضررون عن سبب صمت المسؤولين عن تجاوزات صاحب المحل، وكيف سمح له بتحويل مطعم إلى ملهى ليلي ومحل لبيع الخمور دون أدنى احترام للساكنة.

وأضافوا أنه سبق للجنة من السلطة المحلية أن زارت المحل، وطالبت صاحبه بوقف الموسيقى والضجيج. إلا أنه عاد لاستئنافه نشاطه دون اعتبار لتحذيرات السلطات المحلية.

وتأسفوا لكونهم سبق ووضعوا عدة شكايات لدى كل الجهات المعنية، أملا في إيجاد آذان صاغية، وجهات تبادر لإنصافهم. مؤكدين أنهم لن يتراجعوا عن مطالبهم المشروعة، والمتمثلة في منع مالك المحل من تجاوز نشاطه الرسمي المحدد في تقديم وجبات الطعام. وأنهم سيلجِأون إلى كل الطرق المشروعة من أجل تحقيق الإنصاف المنشود.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *