الرئيسية / جرائم و قضايا / عبدة الشيطان مغاربة وأجانب يحيون ليلة ماجنة داخل مستودع بضواحي المحمدية… مداهمة دركية تنتهي بإيقاف 28 مشارك وإصابة دركيين بجروح ورضوض

عبدة الشيطان مغاربة وأجانب يحيون ليلة ماجنة داخل مستودع بضواحي المحمدية… مداهمة دركية تنتهي بإيقاف 28 مشارك وإصابة دركيين بجروح ورضوض

  

 

تسببت ليلة ماجنة على شاكلة طقوس وليالي عبدة الشيطان، أقامها حوالي مائة شاب منحرفين مغاربة وأجانب ليلة (السبت/الأحد) الماضي داخل مستودع سري بضواحي المحمدية، في اعتقال 28 مشارك ومشاركة، وإصابة دركيين بجروح ورضوض، بعد المداهمة التي نفذها فريق من الدركيين التابعين لمركز الدرك الملكي بني يخلف، معززين بدركيين من داخل سرية المحمدية.  وعلمت بديل بريس أن الحادث الذي حاولت عدة جهات التستر عنه، تم داخل مستودع بمنطقة يتواجد بالتعاونية الفلاحية الموساوية بجماعة بني يخلف عمالة المحمدية. وأن المشاركين خلوا بالمنطقة في إطار إنزال منظم ومخطط له باستعمال مواقع الاتصال العنكبوتية و خصوصا موقع عالمي يدعى ( trans musique). كما استعانوا بجهاز (جي بي إيس) لتحديد مكان المستودع بالقرب من أحد مناجم الملح. والذي تم كراؤه من طرف أحد الشبان مقابل مبلغ مليون سنتيم. كما أن المشاركين ساهموا بمبالغ مالية مختلفة تراوحت ما بين 300 وألف درهم. وهو المبلغ الذي استغل من أجل إعداد المستودع، واقتناء لوازم الليلة الحمراء.

وأفادت مصادر بديل بريس أن الحملة الفاسيبوكية، مكنت اللجنة المنظمة من التواصل مع شبان وشابات من عدة مدن مغربية (كلميم، أكادير،فاس، طنجة، الجديدة، و جدة،البيضاء، تطوان…). بالإضافة على أجانب أتراك وفرنسيين وإيطاليين وألمانيين، ضمنهم فنانين موسيقيين. لا يتعدى سنهم ال30 سنة.  

وكان من بين الموقوفين ال28 مسؤول عن وكالة بنكية ومواطن فرنسي. تم تقديمهم إلى العدالة في حالة سراح مؤقت.  وأقر الموقوفون بإحيائهم ليلة ماجنة متفق عليها، داخل الاسطبل الخاص بتربية المواشي والدواجن. وأنهم حلوا من البادية من أجل قضاء ليلة في أجواء طبيعية (عروبية). وكشفت مصادرنا أن سكان المنطقة لاحظوا تهاطل فئات من الشباب منذ عصر يوم السبت، على متنت سيارات فارهة، بألبسة مختلفة غير مألوفة بالمغرب، وطرق تسريحات وحلاقة غريبة للشعر. مما جعلهم يبحثون في الأمر. حيث تبين لهم أنهم جاءوا من أجل إحياء ليلة ماجنة، بعيدا عن أعين الأمن الوطني والدرك الملكي. لكن مع انطلاق الحفل وبداية طقوسهم الشيطانة، تحول الاسطبل إلى فضاء للسكر العلني والفساد الجنسي، والضوضاء والموسيقى الصاخبة حيث مكبرات الصوت. ليتم التبليغ عنهم.

   

   

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *