الرئيسية / السياسية / عقد جديد لاستغلال وصيانة وتوسيع شبكة النقل بولاية الدار البيضاء للفترة ما بين 2017 و 2029 بغلاف مالي قدره 784ر4 مليار درهم

عقد جديد لاستغلال وصيانة وتوسيع شبكة النقل بولاية الدار البيضاء للفترة ما بين 2017 و 2029 بغلاف مالي قدره 784ر4 مليار درهم

تم أمس الجمعة بمقر ولاية الدار البيضاء/ سطات التوقيع على عقد جديد بين شركة الدار البيضاء للنقل و الوكالة المستقلة للنقل بباريس للتنمية ،تتعلق باستغلال و صيانة شبكة النقل العمومي في مدينة الدار البيضاء للفترة ما بين 2017 و 2029 ،و ذلك بغلاف مالي قدره 784ر4 مليار درهم. وحضر حفل التوقيع نور الدين بوطيب الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية ، وعبد الكبير زهود والي جهة الدار البيضاء/ سطات ،و عبد العزيز العماري رئيس مجلس جماعة الدار البيضاء ، و كاثرين كيلوارد ،الرئيسة المديرة العامة لمجموعة الوكالة المستقلة للنقل بباريس . وقد وقع العقد الجديد من قبل يوسف الضريس ،المدير العام لشركة الدار البيضاء للنقل ، و لورانس باتل رئيسة المجلس الاداري للوكالة المستقلة للنقل بباريس للتنمية. و يأتي توقيع هذا العقد بعد إطلاق شركة الدار البيضاء للنقل في يونيو 2016 لطلب عروض دولي تم بموجبه اختيار العرض النهائي الذي قدمته الوكالة المستقلة للنقل بباريس للتنمية من قبل مجلس المدينة .و يعتبر هذا العقد ،الذي يتضمن تشغيل و استغلال و صيانة ثلاث خطوط جديدة للترامواي ،و خطين من الحافلات ذات مستوى عال من الخدمات ، أكثر مشاريع النقل الحضري طموحا على مستوى القارة الافريقية ، إذ في أفق سنة 2022 سيصل إجمالي شبكة النقل بالدار البيضاء إلى 76 كلم بالنسبة لخطوط الترام ،و 22 كلم بالنسبة للحافلات ذات المستوى العالي من الخدمات . و سيتم تشغيل خطوط الترام في المستقبل ،وفقا لجدول زمني يتضمن خط الترامواي 2 من عين الذئاب إلى حي سيدي البرنوصي (15 كلم) عند نهاية سنة 2018 و تمديد خط الترمواي 1 من نهاية السير بالكليات إلى حي ليساسفة (2 كلم) عند نهاية 2018، و خط الترامواي 3 من شارع محمد السادس الى محطة الدار البيضاء الميناء ( 14 كلم) في سنة 2021 ، وخط الترامواي 4 من شارع ادريس الحارثي الى مسجد الحسن الثاني ( 14 كلم) في سنة 2022 .

و بخصوص الحافلات ذات المستوى العالي من الخدمات، فيتعلق الأمر ببرمجة تشغيل خطين ابتداء من سنة 2020 يهمان الخط 5 من المدينة الجديدة – الرحمة إلى الحي الحسني على مسافة 10 كلم ، و الخط 6 من شارع محمد السادس الى ليساسفة عبر عين الشق و سيدي معروف ،على مسافة اجمالية تقدر ب 12 كلم .

و في كلمة بالمناسبة ، أشاد العماري بمستوى التعاون الذي يجمع بين ولاية الدار البيضاء و الوكالة المستقلة للنقل بباريس للتنمية ،و الذي يهم استغلال و صيانة شبكة النقل العمومي، مبرزا أن توقيع هذا العقد الجديد يعد لبنة هامة في مسلسل الشراكة التي تجمع بين الطرفين .

وأضاف أن مجلس المدينة بدعم من الدولة و جهة الدار البيضاء/ سطات ، قام بتنفيذ برنامج طموح يهدف إلى بلوغ التنقل المستدام ، مشيرا إلى أنه في أفق سنة 2022 سيتم تشغيل ثلاثة خطوط جديدة للتراموي ،وخطين من الحافلات ذات المستوى العالي من الخدمات مما سيساهم في تطوير مدينة الدار البيضاء ، باعتبارها القلب النابض للاقتصاد المغربي.

من جهتها ، عبرت كاثرين كيلوارد عن ارتياحها لهذه الشراكة ، مؤكدة عزم مؤسستها مواصلة التعاون مع شركة الدار البيضاء للنقل من خلال تولي مهام تشغيل وصيانة جميع أنظمة شبكة النقل في الدار البيضاء الكبرى على مدى السنوات الاثني عشرة المقبلة ، ووضع خبرتها في خدمة ساكنة مدينة الدار البيضاء .و شددت على التزام مؤسساتها بمواكبة الطفرة التنموية التي تعرفها العاصمة الاقتصادية للمغرب و المساهمة في اشعاع الدار البيضاء على الصعيدين القاري و العالمي ،و جعلها نموذجا من حيث التنقل الحضري المستدام . وتم بالمناسبة التوقيع على مذكرة تفاهم بين ولاية الدار البيضاء و الوكالة المستقلة للنقل بباريس للتنمية تهم تعزيز التعاون و الشراكة المستدامة بين الطرفين في مجال النقل الحضري .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *