الرئيسية / بديل رياضي / كأس العرش التانكسودو يعود لذكور البيضاء / سطات و إناث فاس /مكناس

كأس العرش التانكسودو يعود لذكور البيضاء / سطات و إناث فاس /مكناس

 

اختتمت أمس السبت بمدينة الدار البيضاء نهائيات كأس العرش للموسم الرياضي 2022-2023 في رياضة التانكسودو، بتتويج ذكور عصبة جهة الدار البيضاء-سطات، وإناث عصبة جهة فاس مكناس.
وتميزت المنافسة الوطنية التي تنظمها سنويا الجامعة الملكية المغربية للتانكسودو، بإجراء مباريات إقصائية يوم أول الجمعة بين المتنافسين ممثلي العصب الجهوية لهاته الرياضة. حيث أشرف المكتب الجامعي بتنسيق مع عصبة جهة الدار البيضاء سطات على نسخة هذه السنة التي احتضنتها قاعة الرياضات بسيدي البرنوصي، الدار البيضاء أيام (20 و 21) أكتوبر 2023.
وكانت المكتب الجامعي اعتمد في المنافسة، على إجراء الإقصائيات التمهيدية داخل العصب الجهوية، والتي أفرزت فريقا لكل عصبة للذكور والإناث. مما زاد من شدة وحدة التنافس ومكن من اكتشاف طاقات عالية.
وتخلل هذه الملحمة الرياضية، تنظيم عروض فنية في رياضة التانكسودو من طرف العصب الجهوية. إضافة إلى تكريم فعاليات رياضية وصحافية. وتم توزيع الشواهد الدولية للحزام الأسود لمختلف الدرجات. وتتويج الفريقين الفائزين.

 

 

وفي تصريح للجريدة شكر نور الدين الترابي رئيس الجامعة الملكية المغربية للتانكسودو ممثلي جماعة سيدي البرنوصي والسلطات المحلية، وكل من ساهم في الإعداد للمنافسة وإنجاحها. كما ثمن مجهودات أعضاء المكتب الجامعي و ممثلي العصب وكل الحكام والأطر التي ساهمت من قريب أو بعيد. كما نوه بالروح العالية والأخلاق الحميدة التي سادت كل المباريات. وأكد الترابي أن رقعة عدد الممارسين لهذا النوع من الرياضة بدأت تتسع. وأن عدد المدربين والمؤطرين والحكام المغاربة في تزايد مستمر. مشيرا إلى سمو مكانة الجامعة وسط الجامعات والاتحادات الدولية للعبة. وأضاف أن الجامعة في طريقها للرفع من مستوى المنافسة. بالاهتمام بالفئات الصغرى وتمكينهم من كل ما يلزم من أجل الإبداع وطنيا ودوليا. موضحا أن رياضة التاكنسودو لوزنها الدولي إلى جانب باقي الرياضات الشبيهة. وعلينا أن نعمل من أجل توفير نجوم مغاربة في كل الفئات (ذكورا وإناثا). قادرين على التتويج الدولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *