الرئيسية / جرائم و قضايا / مدينة ابن سليمان تحت رحمة مدمني المخدرات والخمور والقرقوبي: بعد السرقات والعنف منحرفون يخربون ساحة عمومية … تكسير أعمدة الإنارة العمومية والكراسي والألعاب الأطفال وواجهة مقهى وسيارة

مدينة ابن سليمان تحت رحمة مدمني المخدرات والخمور والقرقوبي: بعد السرقات والعنف منحرفون يخربون ساحة عمومية … تكسير أعمدة الإنارة العمومية والكراسي والألعاب الأطفال وواجهة مقهى وسيارة

تعرضت حديقة ساحة محمد الخامس بابن سليمان وسيارة ومقهى لعمليات تخريب خطيرة ليلة أمس السبت من طرف شبان منحرفين سكارى و(مقرقبين). وقد عاينت بديل بريس صباح اليوم الأحد هذا التخريب الذي طال ممتلكات الدولة على طول أبرز شارع بالمدينة (الحسن الثاني)، حيث تم تكسير وإزالة ستة أعمدة كهربائية للإنارة العمومية، وتكسير زجاج سيارة نوع (أونو)، وعدة مزهريات تابعة للمقهى بالجوار. كما تم تخريب ألعاب الأطفال وبعض الكراسي الحديدية. كما عاينت الجريدة زجاج عدة قناني الخمور داخل الساحة، مما يعني أن هؤلاء المنحرفين كانوا يعاقرون الخمور وسط الحديقة (على راحتهم). وقد ندد سكان الجوار وأصحاب المقاهي والمحلات التجارية والخدماتية المحيطة بالساحة، بهذا العمل الإجرامي الذي يدخل في إطار ما يعرف ب(الانفلات الأمني)، والذي وجب التعامل معه بكل  جدية وحزم. وطالبوا بتوفير الأمن الكافي واللازم من أجل التصدي لهذه الفئة من المنحرفين ومدمني الخمور و(الماحيا) وال(القرقوبي). كما طالبوا بضرورة توفير حارس ليلي للساحة التي تعتبر متنفسا للأسر والأطفال. وقد علمت بديل بريس أنه تم إيقاف شابين مشتبهين فيهما، فيما لازال البحث جاريا باقي شركائهم.  ليضاف هذا الحادث إلى ما يقع داخل حديقة للا مريم المهجورة من عنف وسرقة واختطاف وفساد جنسي ليلا ونهارا، وما يقع باستمرار بعدة أزقة بعدة أحياء سكنية (السلام، الحسني، المحمدي، الفرح، كريم، القدس، للا مريم، الإداري، أضراب،النجمة، …)، من سرقات لهواتف وحقائب التلميذات والنساء عموما. وما يعد داخل (جوطية الأحد) من سرقات بالخطف أو التخفي، أو العنف… من طرف لصوص بات الكل يعرفهم.    

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *