الرئيسية / جرائم و قضايا / مطلقة وعازبة تتعرضان للاختطاف والاحتجاز والاغتصاب لمدة يومين تحت حراسة (دوبيرامان) بالبرنوصي

مطلقة وعازبة تتعرضان للاختطاف والاحتجاز والاغتصاب لمدة يومين تحت حراسة (دوبيرامان) بالبرنوصي

أحالت الشرطة القضائية لأمن البرنوصي اليوم الأحد على الوكيل العام للملك لدى استئنافية البيضاء، شقيقان من أجل اختطاف واحتجاز واغتصاب امرأة مطلقة وفتاة عازبة، لمدة يومين، وتهديدهما بواسطة كلب شرس نوع (دوبيرمان). فيما لازال البحث جاريا عن صديقهما الذي لاذ بالفرار لحظة مداهمة منزلهما. وعلمت الأخبار أن والد الفتاة العازبة وعمرها 19 سنة، هو من أطاح بالجناة، بعد أن بحث على ابنته لمدة يومين دون أن يجد لها أثرا، إلى أن أخبره أحد الأشخاص أنه شاهد ابنته تدخل رفقة امرأة ثانية رفقة الشقيق الأصغر وصديقه إلى المنزل (بلوك 35). وهو ما جعل الوالد يتصل بالمصلحة الأمنية بدائرة الأمل. التي بدورها اتصلت بالشرطة القضائية للبرنوصي، وتم إخبار النيابة العامة، وتشكيل فرقة أمنية، من أجل مداهمة المنزل. وهو ما تم يوم الجمعة الماضي، وأسفر عن إيقاف الشقيقين، ويتعلق الأمر بالفاعل الحقيقي (ح.م) من مواليد سنة 1990، وشقيقه الذي يكبره بسنتين والذي لا يعتبر شريكا في عمليات الاختطاف والاحتجاز والاغتصاب، ولكنه متهم بعدم التبليغ وعدم تقديم المساعدة لشخص في خطر، حيث استعطفته الفتاة المطلقة من أجل إطلاق سراحهما ورفض الاستجابة. وقد تمكن صديقهما من الهرب. وتم الإفراج عن المطلقة والفتاة التي تم افتضاض بكارتها وهما في وضعية صحية ونفسية جد متدهورة. وحجز الكلب الشرس. كما أن والد الفتاة، عرض ابنته على طبيب شرعي، أكد بواسطة تقرير طبي انها تعرض للاغتصاب بالعنف، وتم افتضاض بكارتها.   

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *