الرئيسية / نبض الشارع / مندوب الصحة بابن سليمان يطالب(بفصل) طبيب مخدر شبح شل قسم العمليات الجراحية

مندوب الصحة بابن سليمان يطالب(بفصل) طبيب مخدر شبح شل قسم العمليات الجراحية

طالب مندوب الصحة الجديد بابن سليمان الاثنين الماضي، وزير الصحة بفصل الطبيب المخدر المعين منذ حوالي خمس سنوات بالمستشفى الإقليمي للمدينة، والذي ناذرا ما يزور المستشفى، في تحد كبير لكل من عاتبوه أو استفسروه على غيابه الدائم عن العمل على مستوى إدارة المستشفى أو المندوبية. وبعث المندوب ملفا يضم كل تجاوزات الطبيب، الذي تسبب في إغلاق قسم العمليات الجراحية، وحول المستشفى بكل عتاد وأطبائه متخصصين إلى مجرد مركز صحي. كما عرض حياة العشرات من المرضى إلى مضاعفات وخطر الموت، بعد أن اضطروا إلى الانتظار منذ أشهر من أجل إجراء عمليات جراحية، دون جدوى. وعلمت الأخبار أن الطبيب كان دائم الغياب بدون أعذار، وقد تمت معاقبته باستفسارات واقتطاعات من راتبه الشهري. إلا أن المدير السابق، كان جد متساهلا معه، مما جعله يداوم على التغيب. بل إن الإدارة كانت تخبر بعض المرضى بأنه لم يعد يعمل بالمستشفى. وبعد تعيين المدير الجديد للمستشفى، الذي لم يستسغ وضع قسم العمليات الجراحية المغلق، بسبب غياب الطبيب المخدر (البناج). فقد قام في البداية باستفساره، إلا أن الطبيب تمادى في غيابه، وبعث للمدير، نسخة من شهادة طبية، عبر الفاكس، مدة العجز بها 25 يوما. وهو إجراء اعتبره المدير غير قانوني. كما أن مدة العجز انتهت الجمعة الماضي، ولم يظهر أي اثر للطبيب.وبعد أن استفسر مدير المستشفى الجديد، الطبيب،أخبر بدوره مندوب الصحة الجديد بانقطاعه عن العمل. هذا الأخير الذي أعد ملفا متكاملا عن تغيبات الطبيب غير المبررة، وراسل وزير الصحة، مطالبا بفصله عن العمل. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *