الرئيسية / نبض الشارع / موظفو الجماعات الترابية يطالبون بوزارة مستقلة ونظام أساسي عادل

موظفو الجماعات الترابية يطالبون بوزارة مستقلة ونظام أساسي عادل

طالب محمد حراك رئيس الجمعية المغربية لموظفي الجماعات الترابية بإحدات وزارة مستقلة لموظفي وموظفات الجماعات الترابية،  ووضع نظام أساسي عادل ومنصف لهم، مع إخراج مؤسسة الأعمال الاجتماعية الوطنية الخاصة بهم، لحيز الوجود. كما طالبت بإدماج  الموظفين والموظفات حاملي الشهادات في السلاليم المناسبة لشهاداتهم، و فصل الفاعل السياسي المنتخب عن الحياة الوظيفية للموظف الجماعي من التوظيف للترسيم والترقية، إلى التقاعد. مع  حذف السلم السابع. و إعادة النظر في منظومة الأجور بقطاع الجماعات الترابية بما يكفل العيش الكريم.  وكانت الجمعية الوطنية عقدت مؤتمرها التأسيسي يوم السبت الماضي، بالمركب الثقافي المهدي بنبركة بحضور تمثيلية عن الأغلبية الساحقة من جهات المملكة وتمثيلية أكتر من 60عمالة وإقليم. حيث تم انتخاب  الحراك رئيسا للجمعية. وتم تشكيل باقي أعضاء المكتب المسير المكون من 25 عضوا يمثلون كل الجهات المشاركة. وقال الرئيس إن الجمعية إطار وطني جمعوي اجتماعي حقوقي ديمقراطي وحدوي ومستقل عن أي تنظيم سياسي نقابي أو ديني أو مؤسساتي. وأنه مفتوح ومنفتح على جميع موظفي وموظفات الجماعات الترابية. ويهدف للدفاع والترافع عن قضايا وهموم ومطالب موظفي وموظفات الجماعات الترابية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *