الرئيسية / السياسية / انطلاق المسابقات الجهوية في الترافع من أجل قضايا الفتاة المندرجة في إطار هذا برنامج قضيتي …..برنامج وطني بعنوان التميز

انطلاق المسابقات الجهوية في الترافع من أجل قضايا الفتاة المندرجة في إطار هذا برنامج قضيتي …..برنامج وطني بعنوان التميز

 أعطت منظمة فتيات الانبعاث الانطلاقة الرسمية للمسابقات الجهوية في الترافع من أجل قضايا الفتاة المندرجة في إطار برنامج قضيتي يوم 02 يناير 2016 بمدينة القنيطرة حيث عرفت هذه الدورة مشاركة مناضلات المنظمة المنتميات لأقاليم جهتي الرباط سلا القنيطرة وطنجة تطوان الحسيمة. وافتتحت الدورة بتلاوة عطرة لآيات بينات من الذكر الحكيم بعد ذلك تناول الكلمة على التوالي كل من الأستاذ عبد الله الوارثي الكاتب الجهوي للحزب والأستاذة رقية أشمال رئيسة المنظمة و الأستاذة إنصاف الشراط الكاتبة العامة للمنظمة ومديرة هذا البرنامج وأخيرا الأستاذة نوال حموتي عضو المكتب التنفيذي للمنظمة والمنسقة الجهوية. حيث ركزوا في كلماتهم على أهمية هذه المبادرة التي ستمكن من تكوين جيل جديد من الفتيات القادرات على الدفاع عن قضاياهن بكل جرأة وحماس، كما قدموا الأهداف الخاصة والعامة للبرنامج خصوصا خلال هذه الفترة التي تسبق الانتخابات التشريعية خلال صيف هذه السنة. وتم تنظيم ورشة قبل انطلاق المسابقة لتعريف المشاركات بالبرنامج وبأهدافه ودواعي إطلاقه وبقانون المسابقة والتي أطرتها مديرة البرنامج، كما أشرفت على هذه المسابقة لجنة تحكيم متخصصة ضمت كل من الأستاذة الجامعية أحلام قفص والأستاذان المحاميان حليم ياسين وحسن الصافي والصحفي الأستاذ جواد الخاني. وحضر هذه الدورة الكاتب الاقليمي للحزب الأستاذ كريم أيت أحمد والمفتش الاقليمي للحزب وعدد مهم من أطر الحزب وتنظيماته بمدينة القنيطرة وبباقي الأقاليم والمدن المنتمية للجهتين بالإضافة لنخبة من المهتمين بقضايا المرأة عموما والفتاة خصوصا وكذا قيادة منظمة فتيات الانبعاث وكاتبات فروعها ومناضلاتها بالأقاليم المجاورة. ومرت المسابقة في أجواء متميزة وحماسية عرفت تنافسا فكريا قويا بين الاخوات المشاركات في الترافع حول مجمل المواضيع التي تم اقتراحها والمتعلقة كلها بالفتاة المغربية كالمناصفة في الدستور وانتشار تناول المخدرات في أوساط هذه الفئة…وتفاعل الجمهور بشكل منقطع النظير مع كل المرافعات التي أبانت على أن المنظمة تسير على الطريق الصحيح وان مستقبلها لا خوف عليه. واختتمت هذه المسابقة الفريدة من نوعها والذي ينص قانونها على ضرورة إشراك الجمهور في التصويت على الفتاة الأكثر إقناعا وتميزا في مرافعتها بحفل بهيج تم خلاله توزيع شواهد الشكر والامتنان على أعضاء لجنة التحكيم وتذكار البرنامج على الفائزات بهذه الدورة والشواهد التقديرية على كل المشاركات. وتجدر الإشارة إلى أن البرنامج سيجوب كل جهات المملكة متيحا الفرصة لكل الفتيات بكل أقاليم المملكة للمشاركة في هذه المسابقة وإبراز مؤهلاتهن وقدراتهن في الدفاع عن قضاياهن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!